رئيس مجموعة الصداقة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب: المغرب طرف محوري في مجال مكافحة الإرهاب

السبت 4 يونيو 2016
المصطفى الإسماعيلي
0 تعليق

AHDATH.INFO و م ع

أكد النائب الأوروبي جيل بارنيو، رئيس مجموعة الصداقة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب، أمس الجمعة بالرباط، أن المغرب يشكل طرفا محوريا في مجال مكافحة الإرهاب.

وقال جيل بارنيو الذي يقود وفدا أوروبيا يمثل مختلف التيارات و المجموعات السياسية، عقب مباحثاته مع الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، الشرقي الضريس، إن "علاقة المغرب بأوروبا مهمة جدا، ليس فقط مع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بل مع هذه المجموعة في حد ذاتها".

وأضاف بارنيو "بصفتنا برلمانيين أوروبيين، فإننا نأمل في تكثيف العلاقات في مجال مكافحة الإرهاب بين الاتحاد الأوروبي و المغرب".

وقال رئيس الوفد الأوروبي الذي سيقوم بزيارة إلى الأقاليم الجنوبية إن المغرب يلعب دورا طلائعيا في مجال استتباب الأمن في الصحراء، مشددا على أهمية توفير الأمن في هذه المنطقة من أجل تعزيز الجهود المبذولة لمكافحة الإرهاب.

وأضاف أن هذا اللقاء شكل مناسبة للوفد الأوروبي للوقوف عن كثب على المنجزات التي تم تحقيقها في المجالات السوسيو - اقتصادية وحقوق الإنسان بالأقاليم الجنوبية، فضلا عن الجهود الهامة المبذولة على مستوى الاستثمارات، حيث سيستثمر المغرب مبلغا إجماليا قدره 77 مليار درهم خلال السنوات المقبلة، بهدف تنمية هذه الأقاليم.

وأكد أن هذه المشاريع التنموية موجهة في المقام الأول لتحسين مستوى عيش الصحراويين وتمكينهم من تحقيق تنميتهم الذاتية.

وسيتباحث الوفد الأوروبي الذي يتكون من مختلف التيارات و المجموعات السياسية، خلال هذه الزيارة مع عدد من المسؤولين المغاربة بشأن الرهانات الكبرى التي تجمع ضفتي المتوسط.

تعليقات الزوّار (0)

أحداث تقارير