هل تصبح "زناتة البيئية" نموذجا لمدن إفريقيا ؟

الخميس 17 نونبر 2016
أسامة خيي
0 تعليق

AHDATH.INFO مراكش - خاص - سعيد نافع

حصلت شركة التهيئة زناتة على العلامة الدولية للمدن البيئية، كتتويج لمرجعيتها الخاصة بتصميم المدينة البيئية زناتة. بهذا التتويج، تؤكد المدينة البيئية زناتة صدارة هذه التجربة وريادتها كمدينة مستدامة، لتصبح بذلك أول مدينة تحصل على هذه العلامة الدولية، ولتشكل أيضا نموذجا يحتذى به في البلدان النامية والإفريقية منها على الخصوص. وقد تم تقديم هذه المرجعية في عرض أول خلال مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ خلال لقاء تمحور حول موضوع : المدينة البيئية المغربية – نموذجا لإفريقيا.

و تعتمد هذه المرجعية، التي تم تصميمها من طرف شركة التهيئة زناتة بشراكة مع خبراء وطنيين ودوليين، على تصميم حضري وبيئي منهجي، تشاركي ومستدام. لا يتعلق الأمر هنا بمدن تكتفي باحترام المعايير الاقتصادية والبيئية، بل بنماذج حضرية شاملة تضع الإنسان في صلب اهتمامها وفي قلب تصميمها.

وقد شكل مؤتمر الأمم المتحدة للبيئة فرصة ملائمة لكي تقدم شركة التهيئة زناتة هذه المرجعية للعموم، وذلك عبر لقاء المدينة البيئية زناتة: نموذج لإفريقيا؟ المنظم في المنطقة الخضراء. يذكر أن هذا النموذج الحضري المتقدم استفاد من دعم المفوضية الأوروبية في إطار تسهيل الاستثمار في دول الجوار، ومن مساندة الوكالة الفرنسية للتنمية والبنك الأوروبي للاستثمار. وقد عرف هذا اللقاء مشاركة خبراء وطنيين ودوليين شاركوا في تصميم وتدبير نماذج جديدة للمدن عبر العالم في دول كالنمسا والبرازيل وفرنسا. هذا اللقاء مكن من طرح إشكاليات أساسية فيما يتعلق بالتنمية المستدامة والحكامة وتصميم المدن في المغرب وفي إفريقيا وفي العالم بأسره، وذلك عبر تقديم نماذج وتجارب ناجحة جهويا وعالميا كدليل على أن تصميما مختلفا لمدننا يمكن أن ـيحقق تنمية أفضل على المستويات الاجتماعية والاقتصادية.

تعليقات الزوّار (0)

cop22