الحبس لمتهم بالتغرير بقاصر وهتك عرضها

الخميس 20 أبريل 2017
مجيدة أبوالخيرات
0 تعليق

AHDATH.INFO - اليوسفية - علي الرجيب

أدانت المحكمة الابتدائية باليوسفية متهما بأربعة أشهر حبسا نافذا،وبتعويض لفائدة المطالبة بالحق المدني ما قدره ألفي وخمسمائة درهم، على خلفية متابعته من أجل التغرير بقاصر يقل سنها عن ثمان عشرة سنة، وهتك عرضها بدون عنف.

وقائع القضية كما أوردتها محاضر الضابطة القضائية المنجزة من طرف درك سيدي شيكر سرية اليوسفية،والتي يستفاد منها أن المسماة ( فاطمة س ) رفقة والدتها تقدمتا إلى الضابطة القضائية بشكاية تعرض من خلالها أنها تربطها علاقة غرامية مع المتهم منذ سنتين، موضحة أنهما كانا يتبادلان القبل واللمس بالدوار،وأضافت أن هذا الأخير طلب منها مرافقته إلى مدينة الدار البيضاء، فلبت طلبه، وبعد وصولهما توجها نحو منزل مشغله، فرفض هذا الأخير استقبالهما فرجعا إلى المحطة،حيث نشب نزاع بينهما، فتمت سياقتهما إلى مركز الضابطة القضائية.

وعند الاستماع إلى المتهم، صرح أنه تعرف على المشتكية منذ حوالي سنة مضت، موضحا أنهما تبادلا أرقام هواتفهما وشرعا في الحديث مع بعضهما البعض، وأضاف أنه بتاريخ لم يعد يتذكره ضرب معها موعدا بجنبات الدوار، بعد أدان المغرب بأحد الحقول المجاورة، حيث التقيا وشرع في تقبيلها ومداعبتها وانصرفا بعد ذلك.

وقد التمس دفاع المتهم، بطلان المتابعة في حق المتهم،كون الملف خال مما يفيد سن المشتكية، وأنه سطر به أن سنها حوالي 17 سنة دون تحديد سنها، لتستند المحكمة إلى مقتضيات المادة 459 من قانون المسطرة الجنائية الذي ينص ( ادا لم توجد شهادة تثبت الحالة المدنية، ووقع خلاف في تاريخ الولادة ، فان المحكمة تقدر السن بعد أن تأمر بإجراء فحص طبي وبجميع التحريات التي تراها مفيدة ) ، حيث أمرت المحكمة بإجراء خبرة طبية على القاصر، واستدعت الخبير منجز التقرير الذي قدر سن الضحية في حوالي 17 إلى 19 سنة.

 

تعليقات الزوّار (0)

الجريمة و العقاب