12 مهندسا مهددون بعقوبات قد تصل حد التوقيف النهائي

المهندسون المعنيون متهمون ببيع توقيعاتهم وخواتم تصاميم مشاريع، دون تتبع أوراشها ومراقبتها، إذ يرتقب أن تصدر في حقهم عقوبات تأديبية قاسية تصل إلى حد التوقيف عن مزاولة المهنة.

السبت 29 يوليو 2017
مجيد حشادي
0 تعليق

 

AHDATH.INFO

تنظر اللجنة التأديبية التابعة للمجلس الجهوي للجهة الوسطى للمهندسين المعماريين في ملفات 12 مهندسا أحيلت عليها من قبل المجلس في حملة تطهير غير مسبوقة سطرتها وطنيا ضد المهندسين الموقعين في جهة الدار البيضاء سطات.

المهندسون المعنيون متهمون ببيع توقيعاتهم وخواتم تصاميم مشاريع، دون تتبع أوراشها ومراقبتها، إذ يرتقب أن تصدر في حقهم عقوبات تأديبية قاسية تصل إلى حد التوقيف عن مزاولة المهنة.

وكان مشروع كلف 30 مليون درهم كشفت الخبرة أن به اختلالات خطيرة فجر فضيحة التوقيعات التي تبين أن من ورائها مهندسين باعوا توقيعاتهم ولم يباشروا مراقبة الأشغال.

تعليقات الزوّار (0)