الدقيق المدعم يجر مستشارا للتحقيق

انتقلت عناصر الدرك الملكي إلى مركز أجدور، حيث عثرت على كمية من الدقيق المدعم (70 كيسا من سعة 50 كلغ) في مخزن يعود للمستشار المشتكى به.

الأحد 13 أغسطس 2017
علي الرجيب
0 تعليق

AHDATH.INFO

تباشر مصلحة المركز الترابي للدرك الملكي بالشماعية بحثها في شكاية مباشرة تقدم بها عضو بهيئة حقوقية بالشماعية.

المشتكي، اتهم عضوا بجماعية أجدور بالإتجار في الدقيق المدعم، حيث انتقلت عناصر الدرك الملكي إلى مركز أجدور، وعثرت على كمية من الدقيق المدعم (70 كيسا من سعة 50 كلغ) في مخزن يعود للمستشار المشتكى به.

وأثناء البحث معه، صرح المستشار أن الدقيق يعود لشخص ينحدر من جمعة سحيم، وهو المسؤول عن توزيع الدقيق المدعم، وبأن هذا الأخير هو من طلب منه وضع الكمية بمرآبه الى حين انتهاء عملية التوزيع، بحكم أنه يعرف جيدا سكان المنطقة.

وأضاف أن هذه العملية تمر تحت إشراف  وتتبع وعلم السلطة المحلية، مؤكدا في نفس الوقت أن المسؤول عن التوزيع يملك مخازن بجماعة رأس العين، ولا يمكن له أن يمكث بالجماعة مدة طويلة لتتبع بيع الكمية التي وصلت الى 340 كيسا مخصصة لدوار أولاد سعيد بجماعة أجدور، وقد بيعت كلها ولم تتبقى منها إلا الكمية المذكورة سابقا.

كما نفى بيعها بأثمنة خيالية، معللا ذلك أنه يتنافى مع توجهاته، خصوصا أنه ممثل للسكان، وأي زيادة في أثمنة الدقيق ستكون ضربا لمصداقيته، مضيفا أن الشكاية لا تعدو سوى تصفية حسابات تدخل فيها عدة أطراف.

المسؤول عن الشحنة، بدوره أكد أقوال المستشار، وأدلى بوثائقه القانونية، وبعد الاستشارة مع النيابة العامة، التي أعطت أوامرها بأن يتكفل المستشار بحراسة الشحنة المتبقية الى حين توزيعها، مع مواصلة البحث.

تعليقات الزوّار (0)

الجريمة و العقاب