واحات ‏تغجيجت.. قبلة للسياح الأجانب على مدار السنة   

الخميس 17 أغسطس 2017
 صباح الفيلالي 
0 تعليق

تزخر جماعة تغجيجت بالعديد من الواحات التي تشكل منظرا ساحرا وتمثل فضاءا ومجالا حيويا لتنمية السياحة القروية والبيئية  وتقع في الجنوب الغربي من المغرب وتنتمي إداريا إلى إقليم كلميم بساكنة تصل إلى 11206 نسمة وتظم هذه الجماعة إضافة الى مركز تاغجيجت عدة دواوير من أهمها تينزرت تاركمايت وقصبة اد موسى.

وتزخر تاغجيجت بمجموعة من الواحات التي تعتمد على عيون مياه جارية وعلى الآبار  وتنحصر بتاغجيجت ، تاكموت ، تنزرت ، تاركمايت ، وإضافة إلى أشجار النخيل تنتشر مجموعة من الاشجار الغابوية التي تتكون بالاساس من شجرة أركان ومغروسات أخرى كالزيتون والتين والرمان والعنب كما تخترقها عدة أودية من اهمها واد صياد وواد مايت.

وتتوفر هذه الجماعة على عدة مؤهلات سياحية يمكن في حال استغلالها واستثمارها ان تشكل مركز جدب للسياح ومصدرا للتنمية السوسيو اقتصادية لساكنة الجماعة و من بين هذه المعالم السياحية دار السلطان ( تيكمي اكليت ) وهي من أهم المآثر التاريخية بالجماعة والإقليم ككل مما جعلها تثير فضول المهتمين وعلماء الآثار كالأبحاث التي نظمها المعهد الوطني لعلوم الآثار ووكالة التعاون الدولي الاسباني والى جانب دار السلطان هناك مواقع اثرية اخرى كمعلمة السور القديم وقصبات ومغارة تاركمايت ... كل هذه العوامل المتمثلة  في المؤهلات السياحية الطبيعية والتاريخية والثقافية المتنوعة جعلت السائح ينعم بقضاء وقت ممتع بين جنباتها حيث واحات النخيل ومختلف الأشجار الأخرى تحيط بجوار المنازل باخضرارها الدائم لتعطي منظرا بديعا للزائر لها بظلالها الوافرة وبإمتاعها له من خلال التجول بداخلها.

وتعرف جماعة تاغجيجت تنوعا في الموروثات الثقافية الفنية و الشعبية حيث تحتضن عدة تقاليد وعادات وألوان فنية متنوعة منها ما يميزها لوحدها ومنها ما تشترك فيه مع قبائل اخرى كالمناطق الصحراوية المجاورة ليمتزج بذالك الفن الامازيغي بالصحراوي ومن اهم هذه التقاليد والفنون الشعبية هناك احواش ، الكدرة ، ترحالت ، الناقوس ، وغيره من الفنون الشعبية.

ولأجل تسويق هذه المعالم وفرت تاغجيجت بنية سياحية لا بأس بها كمأوى سياحية إضافة كذالك إلى تواجد عدة مقاهي ومطاعم تتوفر على تجهيزات كافية لتقديم خدماتها في ظروف جيدة للزوار والسياح زيادة على محلات تجارية إضافة إلى مخادع هاتفية و بمعنى اخر الضروريات لقضاء أوقات ممتعة.

وبهدف  تأهيل جماعة تاغجيجت لتطلع بالدور المنوط بها سياحيا واقتصاديا واجتماعيا وبالتالي المساهمة في الرفع من موارها الذاتية وتحقيق تنمية محلية تم إشراك الساكنة التي تتميز بنشاطها وقابلية العمل في المجال السياحي هذا الأخير الذي يعرف إقبالا لا بأس به من طرف السياح الأجانب.

وتشتهر الجماعة بانعقاد موسم اكادير امقرون خلال شهر غشت بدوار تاكموت الذي يعرف انشطة فنية ثم موسم الثمور خلال شهر اكتوبر من كل سنة بتاغجيجت والذي يعرف بكونه موسم يتم فيه عرض أجود التمور إضافة إلى استعراض المنتوجات المحلية من صناعة تقليدية وغيرها زيادة على منتوجات صنعتها نساء محليات كما يعرف تظاهرات فنية متنوعة كما تتركز معظم الانشطة التجارية بمركز تاغجيجت التي تعرف انعقاد سوق اسبوعي كل يوم خميس يتوفر على مختلف المنتوجات والمواد التي يحتاجها السكان هناك إضافة الى دكاكين ومحلات تجارية وجزارة ...

وشهدت جماعة تاغجيجت و من خلال مجموعة من الشركاء  كوكالة الجنوب وبرنامج إنقاذ وتثمين الواحات ووكالة التنمية الاجتماعية انطلاق مجموعة من المشاريع الكبرى كالطريق الرابطة بين تاغجيجت وفاصك ، والتأهيل  السياحي ، عن طريق  تأهيل المآثر و المعالم التاريخية ، في إطار شراكة مع برنامج انقاذ وتثمين الواحات ووكالة الجنوب ثم مدار سياحي قروي ، سيؤدي  إلى إبراز هذه المؤهلات بشكل يجعلها في مستوى تطلعات  السائح كيفما كان نوعه او ذوقه زيادة على مشاريع أخرى تهم التأهيل الحضري داخل تاغجيجت.

وتعد جماعة تاغجيجت أول جماعة باقليم كلميم ،ستستفيد  من التشخيص التشاركي المجالي لتحديد الأولويات ونقاط ال تدخل العاجلة للتنمية المحلية ممول من طرف جماعة تاغجيجت ووكالة التنمية الاجتماعية وهو ما سيساهم  في إشراك العنصر البشري بالجماعة وجعله فاعلا رئيسيا في تنمية المنطقة كل هذه المجهودات ، تهدف  الى إنقاذ و تثمين الواحات وإنشاء وتعميم أنشطة مدرة للدخل والاهتمام بالواحة وخلق واحات جديدة ثم دعم الجمعيات والاهتمام بالمشاريع السياحية الواحتية من خلال السياحة الخضراء والمحافظة على الواحات كموروث تاريخي.

زيادة على برامج اخرى ٍتتعلق بالتعريف بالمنطقة وبمؤهلاتها لدى وكالة الأسفار اضافة الى دعم شركاء عالمين  وشركاء محليين  كمندوبية السياحة والصناعة التقليدية ووكالة التنمية الاجتماعية والغاية من ذلك ،   هو التأهيل السياحي لتاغجيجت عن طريق خلق دور للضيافة و إنشاء متحف قروي بشراكة مع جمعيات محلية ثم انشاء مدار سياحي مما يؤدي في النهاية إلى خلق فرص للشغل وخلق تنمية محلية .

 

 

تعليقات الزوّار (0)