حدث في مثل هذا اليوم:انتحار وزير الداخلية السوري

يعد غازى كنعان من رموز الأمن السورى، وهو من مواليد 1942 فى اللاذقية بسوريا لعائلة تنتمى إلى الأقلية العلوية الحاكمة.

الخميس 12 أكتوبر 2017
محمد فكراوي
0 تعليق

AHDATH.INFO

في صباح يوم الأربعاء 12 أكتوبر 2005 غادر غازي كنعان مكتبه في وزارة الداخلية متوجها نحو منزله، لكنه سرعان ما عاد بعدها بثلث ساعة ليدخل حجرة مكتبه وبعدها بعدة دقائق سمع صوت طلق ناري يدوي من وراء الباب المحكم المغلق…

كانت الطلقة من مسدس في فم غازي…

أعلن المحامي العام الأول في دمشق محمد مروان اللوجي أن التحقيق الرسمي في ظروف وفاة كنعان انتهى باعتباره حادث انتحار كان هو الثاني من نوعه في سوريا بعد انتحار رئيس الوزراء الأسبق محمود الزعبي في ماي 2000 في منزله بضاحية دمر القريبة من دمشق حيث كان يخضع للإقامة الجبرية بعد تهم بالفساد.

يعد غازى كنعان من رموز الأمن السورى، وهو من مواليد 1942 فى اللاذقية بسوريا لعائلة تنتمى إلى الأقلية العلوية الحاكمة.

تخرج فى المدرسة الحربية فى مدينة حمص عام 1965، وتولى رئاسة فرع مخابرات المنطقة الوسطى «حمص»، وبقى فيها حتى 1982.

شارك في التحقيق مع المقبوض عليهم بخصوص الأحداث بسوريا فى بداية الثمانينيات، كما شارك فى تعذيب الكثيرين منهم وقد أصبح «غازى» رئيساً لجهاز الأمن والاستطلاع فى لبنان فى سنة 1982، و هو المنصب الذي ظل يشغله حتى العام 2001 .

وفى تلك الفترة استطاع أن يُحكم قبضة سوريا على لبنان كما كان وراء انسحاب القوة المتعددة الجنسيات بقيادة أمريكا فى 1984 والإطاحة بقائد الجيش اللبنانى رئيس الحكومة العسكرية ميشال عون فى 13 أكتوبر 1990،

وبعد عودته من لبنان عين مديراً للأمن السياسى فى سوريا، وكان من بين عدة مسؤولين من الأمن السورى الذين استجوبهم محققون من الأمم المتحدة فى مقتل رئيس الوزراء اللبنانى رفيق الحريرى،

وكان آخر منصب تولاه هو وزير الداخلية السورى، وقد شغله فى الفترة من أكتوبر 2003 حتى انتحاره فى مثل هذا اليوم 12 أكتوبر من العام 2005…

من مواليد هذا اليوم:

1872 _ ريف فون ويليامز: ملحن إنجليزي.

1886 _ عبد الرحمن شكري: شاعر مصري.

 

من الراحلين عنا في مثل هذا اليوم :

1492 _  بييرو ديلا فرانشيسكا: رسام إيطالي

1924 _  أناتول فرانس: كاتب فرنسي حاصل على جائزة نوبل في الأدب

 

 

 

تعليقات الزوّار (0)

تاريخ وحضارة