تفاعلا مع الخطاب الملكي .. مجلس النواب يتبنى دبلوماسية استباقية ونموذج تنموي وطني

الأربعاء 25 أكتوبر 2017
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

أكد بلاغ مشترك لمجلسي البرلمان على ضرورة إعطاء الأولوية القصوى للقضايا التي تضمنها الخطابين الملكيين الساميين بمناسبة ذكرى عيد العرش يوم 29 يوليوز الماضي، وافتتاح السنة التشريعية بتاريخ 13 أكتوبر، بقصد الدفع بمسلسل الجهوية المتقدمة وإدماج الشباب المغربي.

وجاء في بلاغ مشترك عقب اجتماع لجنة التنسيق بين المجلسين، يوم الاثنين (23 أكتوبر) برئاسة  الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب، والسيد عبد الحكيم بنشماش رئيس مجلس المستشارين،  أن البرلمان سيبادر بروح المسؤولية في ابتكار نموذج تنموي وطني جديد يأخذ بعين الاعتبار التحولات الاقتصادية والمجتمعية الكبرى، من خلال اعتماد  برنامج عمل تفاعلي واضح مع الخطابين الملكيين، مدقق في الزمان يستند إلى الوظائف التشريعية والرقابية والديبلوماسية المخولة للمجلسين برسم دستور 2011.

البلاغ المشترك أكد على ضرورة  مضاعفة الجهود لتبني  دبلوماسية برلمانية مبادرة و استباقية، متناسقة مع العمل الدبلوماسي لجميع الفاعلين، انسجاما مع الأدوار الدستورية الموكولة للبرلمان .

 

تعليقات الزوّار (0)