آخر أصغر الوطنيين المكناسيين الموقعين على وثيقة الاستقلال في ذمة الله

انتقل إلى عفو الله مساء أمس الخميس بمدينة مكناس، عن سن يناهز 90 سنة، آخر أصغر المكناسيين السبعة الموقعين على وثيقة الاستقلال، المجاهد الراحل محمد العيساوي المسطاسي.

الجمعة 10 نوفمبر 2017
روشدي التهامي
0 تعليق

AHDATH.INFO

محمد العيساوي المسطاسي آخر أصغر الوطنيين المكناسيين الموقعين على وثيقة الاستقلال في ذمة الله

انتقل إلى عفو الله مساء أمس الخميس بمدينة مكناس، عن سن يناهز  90 سنة، آخر أصغر المكناسيين السبعة الموقعين على وثيقة الاستقلال، المجاهد الراحل محمد العيساوي المسطاسي.

الراحل بعد أن يظل معتكفا بمنزله حريصا على ما عرف به من أنفة وعزة نفس، رافضا كل المبادرات التي سعت لتكريمه وهو على قيد الحياة.

كما ظل رافضا أيضا أن يطلق اسمه على أي شارع من شوارع مدينة مكناس التي قضى بها معظم مراحل حياته بما في ذلك مرحلة المقاومة الوطنية .

وتعرض المرحوم للنفي بسبب نشاطه السياسي، كما ذاق مرارة غياهب السجون ببويزكارن وكلميم وقلعة مكونة وأغبالو نكردوس ، ولم يفرج عنه إلا سنة 1955.

تعليقات الزوّار (0)

الأحداث و الناس