اختتام المعرض الجهوي الثامن للكتاب والنشر بالداخلة

الثلاثاء 14 نوفمبر 2017
محمد البوزيدي
0 تعليق

اختتمت يوم السبت (11 نونبر ) فعاليات المعرض الجهوي الثامن للكتاب والنشر  التي نظمته المديرية الجهوية لوزارة الثقافة، بتنسيق مع مديرية الكتاب والخزانات والمحفوظات، وبتعاون مع ولاية جهة الداخلة وادي الذهب والمجلس الجهوي، وبمشاركة أزيد من  30 عارضا على الصعيد الوطني، يمثلون مجموعة من دور النشر والتوزيع الوطنية، إلى جانب أروقة لإصدارات ومنشورات عدة قطاعات حكومية وغير حكومية، بالإضافة إلى مشاركة كتبيين محليين.

وقد أحدث المعرض الذي رفع شعار :جميعا من أجل مجتمع قارئ على طول ثمانية ايام (من 3 الى 11نونبر )دينامية ثقافية بالمدينة حيث تضمن  البرنامج مجموعة من الفقرات توزعت بين توقيع العديد من الإصدارات ولوحات فنية وورشات أدبية حول الكتابة  القصصية وأمسية تواصلية حول " الشباب و الإعلام والنهوض بالشأن الثقافي 

وفي خطوة هامة لتقريب الكتاب من الناشئة  احتفت التظاهرة  التي احتضنها  ساحة الحسن الثاني  الـــداخــــلــــة بالأطفال وتلاميذ مختلف المؤسسات التعليمية  من خلال تنظيم جولات استطلاعية لفائدتهم في أروقة المعرض  إضافة الى فقرات همت التنشيط  الفني  والثقافي والألعاب البهلوانية  والمسابقات الثقافية.

المعرض اعتنى كذلك  بالجانب الفني من خلال عرض فيلم حول المؤهلات الأثرية و الطبيعية بإقليم أوسرد.كما تم  توقيع اتفاقية بين المديرية الجهوية للثقافة بجهة الداخلة وادي الذهب ومركز الدراسات الصحراوية  بجامعة محمد الخامس الرباط حول التزويد المنتظم  لمكتبات الجهة بمنشورات المركز إضافة إلى لقاء مفتوح مع الدكتور رحال بوبريك مدير مركز الدراسات الصحراوية  بجامعة محمد الخامس الرباط.

 وفي تصريح للمدير الجهوي للثقافة الداخلة وادي الذهب الأستاذ المامون البخاري لبوابة الصحراء أبرز أن المعرض حقق أهم الأهداف التي تم تسطيرها منذ البداية وهي تقريب الكتاب من عموم المواطنين في هذه الجهة، والتعريف بإصدارات المكتبات الوطنية ودور النشر والتعريف بها، والعمل على تحريك الساحة الثقافية من خلال البرنامج الثقافي الموازي، والعمل على الاحتكاك ما بين المكتبات المحلية والمكتبات الوطنية .

هذا ويرتقب أن تواصل المديرية الجهوية ديناميتها الثقافية المعهودة بتنظيم المهرجان الثاني عشر للأغنية والشعر الحساني في الأيام القادمة.

تعليقات الزوّار (0)