تتويج برنامج "شباب توك" على قناة "دويتشه فيله" بجائزة البحر المتوسط للصحافة

الأحد 10 دجنبر 2017
مجيدة أبوالخيرات
0 تعليق

AHDATH.INF

فاز برنامج "شباب توك"، الذي يقدمه الاعلامي جعفر عبد الكريم، على قناة "دويتشه فيله" الالمانية، بجائزة البحر المتوسط للصحافة لمؤسسة آنا ليند في فئة الإذاعة والتلفزيون.

وتم منح الجائزة خلال حفل أقيم مؤخرا في مقر البرلمان الأوروبي ببروكسل، للحلقة التي تناولت موضوع "هل العالم العربي بحاجة إلى ثورة نسائية؟".

وبررت لجنة المسابقة قرارها بأن "الحلقة أخذتنا في رحلة لتعرفنا على كل جوانب القصة. العمل قدم رسالة واضحة مفادها: القواعد ممكن أن تتغير و في النهاية تركت أثرا حقيقيا فينا".

وعبر مقدم البرنامج جعفر عبد الكريم عن فرحته قائلا " أنا سعيد جدا بأن النقاشات في برنامج "شباب توك" تنال إعجاب متابعينا من الشباب. هذه الجائزة تحفز فريق العمل على إكمال عمله في جعل "شباب توك" منبرا حرا لكل الشباب."

ونقلت "قناة دويتشه فيله" عن غيردا موير، مديرة البرامج في مؤسسة (دويتشه فيله)، قولها إن "مناقشة المواضيع التي تتعلق بحقوق المرأة هي جزء أساسي من المواضيع التي نتناولها في برامجنا."

وشارك صحفيون من أكثر من 42 دولة من أوروبا و العالم العربي في هذه المسابقة التي ركزت على أعمال صحافية تتناول قضايا حوار الثقافات بين المجتمعات الأورومتوسطية وداخلها، مثل التنوع والتسامح وحرية التعبير والخوف من الأجانب والتطرف والإرهاب.

وضمت لجنة التحكيم التي ترأستهت الأميرة الأردنية ريم علي،شخصيات إعلامية و صحفية أوروبية وعربية مثل الإعلامية اللبنانية جيزيل خوري.

يشار الى جائزة "آنا ليند" المتوسطية للصحافة تأسست من قبل مؤسسة آنا ليند في عام 2006، بالتعاون مع الاتحاد الدولي للصحفيين.

وقد منحت الجوائز على مدار كل هذه السنوات للصحفيين، الذين يسعون بأعمالهم إلى تفكيك الصور النمطية وتعزيز القيم المشتركة.

وكان برنامج "شباب توك" حصل على جائزة "الهيثم للإعلام العربي" في فئة البرامج الحوارية الشبابية في عمان للعام 2016، كما اختير كأفضل برنامج حواري في المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون في تونس في عام 2015.

يشار إلى أن جولة برنامج "شباب توك" في المنطقة العربية ما زالت مستمرة حيث صور البرنامج هذه السنة حلقات في السودان، موريتانيا، مصر، الأردن، العراق. كما أن الجولة ستستمر في العام المقبل.

تعليقات الزوّار (0)

أحداث ميديا آرت