ريضال تحتفل باليوم العالمي للماء مع أطفال المدارس

الجمعة 23 مارس 2018
إكرام زايد
0 تعليق

AHDATH INFO- الرباط

فطومة نعيمي

14طفلة وطفل واحد حلوا برواق إحدى الوكالات التابعة لمؤسسة "ريضال"، المكلفة بتدبير الماء والكهرباء وخدمات التطهير بالرباط وسلا والصخيرات وتمارة وبوزنيقة، ليقدموا نتاج مشاريعهم التحسيسية بمناسبة اليوم العالمي للماء، الذي يصادف ال22مارس من كل سنة.

وفي هذا السياق، نظمت "ريضال" بشراكة مع الجمعية المغربية للشطار الصغار لقاء لتقديم برنامجها البيداغوجي «الأقسام الزرقاء» في نسخته برسم 2018، الذي استفاد منه مجموعة من التلاميذ وتحولوا بفضله إلى «سفراء في البيئة» على حد قول المدير المسؤول عن التواصل بالشركة، فؤاد الشاوني.

قد أثت اللقاء، الذي افتتحه المدير العام لشركة ريضال، ادريس الوزاني، أعمال 14تلميذة وتلميذ يدرسون في الصف الثامن إعدادي بمؤسسة عبد الله السايح بالمدينة القديمة بالرباط. كما أنه كان مناسبة للمتمدرسين المعنيين من تحسيس زبناء الوكالة التجارية حسان (التي احتضنت النشاط) بضرورة التحكم في استهلاك الماء، وتقديم بعض المنتوجات الفنية المصممة في معرض خُصص يدور حول موضوع الماء.

وفي هذا السياق، أوضح المدير المسؤول عن التواصل بشركة ريضال للموقع أن المؤسسة تخصص ما يزيد عن مليون درهم سنويا للأنشطة التحسيسية في إطار استيراتيجيتها التحسيسية المتعلقة بالبيئة والماء وترشيد استعماله، وذلك «بالنظر إلى انخراطها البيئي كمؤسسة مواطنة تشتغل في مجال التحسيس بضرورة ترشيد استعمال الماء والحفاظ عليه. وهي في هذا الصدد تنظم حملات تواصلية حول الممارسات الفضلى في الاستعمال المقنن للماء. كما أن الشركة تعتمد على إرسال إرشادات مختلفة تُضمنها للفاتورات حول ترشيد استعمال الماء. وأما في ما يتعلق بالبرنامج البيداغوجي "الأقسام الزرقاء"، فهو برنامج يمتد على طول السنة ويستهدف تلاميذ المؤسسات التعليمية حيث يتم اختيار مجموعة منهم نقوم بتدريبهم ليصبحوا سفراء بيئة وقدوة في حسن استعمال الماء".

وفي هذا السياق، سيستفيد ما يزيد عن 3000 تلميذ وتلميذة بشكل مباشر أو غير مباشر عبر تنظيم أنشطة في الفضاء العام وورشات تربوية وفنية، وزيارات ميدانية للمنشآت المائية لريضال. فضلا عن عقد موائد مستديرة وغيرها من الأنشطة لجعل المستفيدين يكتشفون ويكتسبون مجموعة من المعارف المتعلقة بالدورة الطبيعية للماء وعلى دورة الماء داخل المدينة ودور شركة ريضال في هذه العملية.

ويندرج البرنامج البيداغوجي "الأقسام الزرقاء"، الذي يعد ثمرة شراكة بين "ريضال" والجمعية المغربية للشطار الصغار لأزيد من 8سنوات، ضمن استيراتيجية ريضال التي تروم تحسيس الشباب الناشئ بالرهانات المرتبطة بالمحافظة على البيئة وبالتنمية المستدامة.

تعليقات الزوّار (0)