صور من تطوان .. خوف من السرقة والاغتصاب بسبب مصنع مهجور

الأحد 8 أبريل 2018
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

عبر عدد من سكان شارع واد سبو بتطوان، عن غضبهم من الإهمال الذي حول مصنعا مهجورا للورق، إلى مرتع للمتشردين واللصوص والباحثين عن متعة عابرة بعيدا عن أعين الناس، مع التخوف من تفاقم وتيرة الاجرام بطريقة خارج السيطرة بالمكان.

" الناس اللي ساكنين بجوار المعمل كيسمعوا الغوات والهراج والموسيقى والكلام الفاحش ..البوليس كيجيو ساعة ساعة ولكن مكيقدروش يدخلو حتا لداخل" يقول مراد الأندلسي" رئيس جمعية إشراقة أمل بتطوان، الذي بادر إلى دخول المكان المهجور رغم خطورته والتقاط عدد من الصور التي توضح استغلال المكان من طرف بعض الجانحين والمتورطين في محاولات اغتصاب متكررة  وفق شهادة الجيران.

الأندلسي أوضح أن المكان يبعث على الخوف نهارا، متسائلا عن حجم الرعب الذي يعيشه المارة والسكان ليلا، بعد تقديمهم لعدد من الشكايات من اجل التدخل لإفراغ المكان من بعض مستهلكي و مروجي المخدرات والخمور، كما أورد رواية بعض السكان الذي كان شاهدا على انقاذ فتاة من الاغتصاب بمساعدة حارس عمارة، إلا أن ملاحقة المعتدين داخل المعمل يبقى مغامرة على المجهول، بسبب شساعة المكان وانتشار الظلام.

تعليقات الزوّار (0)