تارودانت تستضيف المهرجان الدولي للسينما والتاريخ

الأربعاء 11 أبريل 2018
سعد داليا
0 تعليق

AHDARH.INFO

توفقت جمعية الأطلسين للثقافة والفكر والفنون وهي الجهة المنظمة للمهرجان الدولي للسينما والتاريخ في اختيار تيما الدورة الأولى للمهرجان " سينما المقاومة " في تسليط الضوء على الفيلم التاريخي وإبراز أهميته، من خلال مساهمته في نهضة السينما المغربية ، وتحفيز المبدعين المغاربة على العطاء والإبداع المتجدد والسعي إلى إعادة الاعتبار للدور الرائد الذي كانت تلعبه العاصمة التاريخية لسوس والتكريس إشعاعها الثقافي والفكري .

وتستضيف مجموعة من الفضاءات والمؤسسات العمومية بمدينة تارودانت خلال الفترة الممتدة ما بين 16 / 21 أبريل الجاري أفلام سينمائية للمهرجان الدولي للسينما والتاريخ .

و اعتبر المنظمون استضافة مدينة تارودانت للمهرجان الدولي للسينما إلى الأدوار الطلائعية التي تزخر بها السينما المغربية والتقاطها أهم اللحظات التاريخية وإعادة تقديمها بنفس إبداعي سواء عبر الفيلم التسجيلي أو الروائي، وإلى كون موضوع التاريخ في السينما يعتبر مفهوما جديدا على المشهد الفني المغربي أو حتى على الصعيد العربي والإفريقي ، خصوصا ومنظمي المهرجان الدولي ارتأوا جعل التظاهرة السينمائية تكون بصبغة التاريخ تحقيقا لرغبة النقاد والمبدعين والجهور المتتبع للسينما في موضوع التاريخ والسينما .

وأسندت جمعية الأطلسين للثقافة والفكر والفنون صاحبة المهرجان الدولي للسينما والتاريخ رئاسة لجنة التحكيم للمهرجان للمخرج السينمائي المغربي الكبير عبد القادر لقطع وعضوية الفنانة المسرحية ثريا جبران وزيرة الثقافة سابقا والدكتور عمر حلي رئيس جامعة ابن زهر بأكادير والمنتجة والمخرجة اللبنانية ندى غانم والفرنسي بيير هنري دولو مدير مهرجان الفيلم التاريخي بمدينة بوساك .

ومن المنتظر أن تتبارى على جوائز المهرجان الستة مجموعة أفلام من ( المغرب ــ فرنسا ــ إيطاليا ــ ألمانيا ــ بلجيكا ــ الجزائر ــ تونس ــ فلسطين ) ، فيما سيكرم المهرجان الدولي للسينما والتاريخ المخرج السينمائي المتميز " حكيم بلعباس " .

وبالموازاة مع عرض الأفلام المسابقة الرسمية سيقدم المهرجان باقة من الأفلام السينما المتجولة والقصيرة ، إلى جانب لقاءات سينمائية مفتوحة مع المخرجين والمنتجين السينمائيين لفائدة طلبة المعاهد والمدارس العليا بمدينة تارودانت .

تعليقات الزوّار (0)