ورزازات تحتضن النسخة الخامسة من سباق التحدي الايكولوجي

الإثنين 16 أبريل 2018
فاطمة الزهراء صامت (صحافية متدربة)
0 تعليق

AHDATH.INFO

تحتضن مدينة ورزازات النسخة الخامسة من سباق التحدي الايكولوجي "ايكوترايل" يوم  17 والذي وسيستمر الى غاية 20 أبريل الجاري .

وذكر بلاغ للمنظمين أن الدورة التي يتوقع أن يشارك فيها حوالي 100متسابقا ومتسابقة ينتمون إلى فرنسا وايطاليا و لوكسمبورغ و الجزائر واسبانيا إضافة إلى المغرب، ستجرى على ثلاث مراحل، و ستتاح الفرصة للمشاركين ليعيشوا مغامرة مليئة بالتحديات في أعماق الجنوب الشرقي للمملكة المغربية، حيث سيتمكن المتسابقون، علاوة عن التنافس الرياضي الشريف، من الاستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة لواحات الجنوب الشرقي، إلى جانب التملي بما تزخر به هذه الربوع من مؤهلات طبيعية وسياحية تتمثل على الخصوص في واحات النخيل و القصور والقصبات، واستديوهات التصوير السينمائي وغيرها من الخصائص المميزة لورزازات ومنطقة الجنوب الشرقي المغربي.

ان نقطة انطلاق السباق ستكون من أمام استديوهات الأطلس، التي تضم عددا من الديكورات والمجسمات المعمارية التي شهدت تصوير بعض الأفلام ذات الشهرة العالمية مثل "كلادياتور"، و"أمير فارس"، و"استريكس و اوبيليكس"، على أن تكون نقطة نهاية المنافسة هي المعلمة التاريخية "قصر ايت بن حدو" التي صنفت من طرف اليونسكو تراثا للإنسانية.

فيما سترتدي المرحلة الثانية والثالثة ثوب الطبيعة والتنوع البيولوجي حيث سيمر المشاركون وسط حقول وواحات النخيل سكورة وبجانب قصبة امريديل الشهيرة و قصبة ايت المديحي و بساتين سكورة و بمحاذاة عدة معالم أثرية أخرى، مشيرا إلى أن إكوترايل سباق على الأقدام في أعماق الطبيعة ، يمتد على مسافة 70 كيلومترا في ثلاث مراحل حيت تجتمع الرياضة و التحسيس بأهمية الحفاظ على البيئة.

ان الهدف من تنظم هدا السباق هو تنمية السياحة الرياضية بورزازات، وتسليط الضوء على أهمية وقيمة التراث الطبيعي للمدينة والمنطقة بصفة عامة، مع رفع مستوى الوعي بقضية البيئة و ضرورة حمايتها من خلال حدث رياضي يستقطب جمهورا واسع، ومحاولة صياغة رؤية شمولية و ايجابية للتنمية المستدامة.

وفي نفس السياق فان المنظمون لسباق التحدي الإيكولوجي في ورزازات يعتبرون الهدف الرئيس من خلال هذا السباق الايكولوجي، هو تنمية السياحة الرياضية، وتسليط الضوء على أهمية وقيمة التراث الطبيعي للمدينة والمنطقة بصفة عامة، مع رفع مستوى الوعي بقضية البيئة وضرورة حمايتها من خلال تنظيم حدث رياضي يستقطب جمهورا واسعا، لمحاولة صياغة رؤية شمولية وإيجابية للتنمية المستدامة.

 

تعليقات الزوّار (0)