اقترح أردوغان تسليمه مقابل "كولن" .. تركيا تحاكم قسا أمريكيا بتهمة التجسس

الإثنين 16 أبريل 2018
احداث انفو
0 تعليق

AHDATH.INFO - متابعة

بدأت صباح اليوم الإثنين (16 أبريل 2018) بتركيا، محاكمة قس أمريكي متهم بممارسة أنشطة إرهابية والتجسس لغايات سياسية وعسكرية، والذي تم اعتقاله سنة 2016 رفقة زوجته التي أفرج عنها.

وعبر القس الخمسيني "اندرو برونسون"، الذي يقيم في تركيا منذ سنة 1993، عن رفضه للتهم الموجهة إليه، موضحا أنه لم يفعل أي شيء ضد تركيا التي قال أنه يصلي من أجلها لأزيد من 25 سنة.

وكان القس الذي تتابع واشنطن قضيته باهتمام، مسؤولا مع زوجته عن كنيسة للبروتستانت في مدينة ازمير، إلى أن تم توقيفه بتهم ممارسة أنشطة مؤيدة لحركة الداعية فتح الله غولن، الذي تتهمه انقرة بأنه وراء محاولة الانقلاب في 2016، وحزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا.

واعتبر القس أن اتهامه بالانتماء لحركة إسلامية، بمثابة إهانة لمسيحيته، موضحا غياب أي دليل ملموس حول تورطه في علاقات مشبوهة بكولن أو عناصر تهدد وحدة الأراضي التركية، مضيفا أنه لم يكن مهتما بالأصول الإتنية للناس خلال تعامله مع مختلف الأتراك.

وتعرف محاكمة القس حساسية كبيرة، بسبب التوتر بين واشنطن و أنقرة، كما سبق للرئيس التركي رجب طيب إردوغان أن ألمح   أن بلاده قد تفرج عن القس في حال سلمتها واشنطن غولنن وهو الأمر الذي رفضته واشنطن.

تعليقات الزوّار (0)