مغربي يحصل على جائزة التسيير الرياضي لمدينة أوسلو

الأحد 29 أبريل 2018
/ومع/
0 تعليق

AHDATH.INFO

أوسلو 29 أبريل 2018/ حصل المغربي نور الدين البوكيلي على جائزة التسيير الرياضي التي تمنحها عمدة العاصمة النرويجية أوسلو. وسلمت عمدة مدينة أوسلو ، السيدة ماريانا بورغن للمغربي نور الدين البوكيلي ، الذي يعمل خبيرا لدى شركة "تيليا" للاتصالات ، جائزة التسيير الرياضي نظير العمل الجيد الذي يقوم به رفقة طاقة تدبير شؤون نادي "إس كو -سبيد" للسباحة الذي يعتبر من أهم الأندية الرياضية في النرويج.

وأشادت عمدة المدينة ، خلال حفل نظم بالمناسبة ، بالأداء الذي حققه النادي خلال السنوات الأخيرة في مجال التدبير الرياضي ، مما مكن رياضييه من تحقيق نتائج جيدة على المستويات النرويجية وفي المنطقة الاسكندنافية. وأبرزت أن هذه الجائزة تهدف إلى تشجيع الفاعلين المحليين على الاهتمام بالأنشطة الرياضية باعتبارها مجالا تنمويا وتثقيفيا لسكان العاصمة ، مضيفة أن هذه المبادرة تروم المساهمة في تحقيق الاندماج المتكامل. كما منحت الجائزة لمسيرين اثنين آخرين في هذا النادي العريق الذي يعد من بين الفروع النشيطة التابعة لجمعية "إس كو -سبيد" التي تحتضن رياضات أخرى تحظى بالاقبال من قبل النرويجيين.

وسلمت خلال هذه المناسبة السنوية جوائز خاصة بالمجالات التثقيفية والابداعية ، وللأشخاص الناجحين في أوسلو الذين قدموا على مدار السنة خدمات للساكنة وحققوا إنجازات في شتى الميادين. واعتبر نور الدين البوكيلي ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ، أن حصوله على هذه الجائزة يشجعه على بذل المزيد من الجهود لتنشيط الرياضة في هذا البلد الاسكندنافي ، ومواصلة العمل المنجز في إطار تيسير انتشار رياضة السباحة على نطاق واسع. وأبرز البوكيلي ، وهو رئيس جمعية "الرحمة" النرويجية ، أن هذه الالتفاتة تحثه على المساهمة في دعم الرياضة في المغرب والمساعدة في تعزيز العلاقات الرياضية بين البلدين. وأشار إلى أنها عامل مهم في دعم المسيرين الرياضيين والفاعلين المجتمعيين الآخرين لتعزيز الانخراط الجاد في تطوير جميع المجالات.

من جهة أخرى ، يقيم نادي "إس كو -سبيد" للسباحة ، في الفترة من 7 إلى 17 غشت المقبل ، تربصا تدريبيا في مدينة الرباط ، وذلك بمناسبة الذكرى المائوية لتأسيسه. وتعتبر هذه الرحلة ، ذات الطابع الثقافي والرياضي والسياحي ، الأولى من نوعها التي ينظمها النادي في دولة افريقية لكونه اعتاد على التوجه سنويا إلى البلدان الأوروبية. ومن المنتظر أن يحضر التربص الرياضي نحو 150 شخصا ، من بينهم أولياء أمور العديد من السباحين المنتمين لهذا النادي الكبير. ويشمل برنامج الرحلة العديد من الأنشطة الرياضية واللقاءات الثقافية وزيارة المعالم السياحية في المغرب.

تعليقات الزوّار (0)