الفوضى بالقرب من الدائرة الأمنية 15 بالحي الحسني

الإثنين 30 أبريل 2018
أحداث.أنفو
0 تعليق

AHDATH.INFO-ت.بوعلو

فوضى حقيقية، تعيشها ساكنة الحي الحسني بالدار البيضاء بسبب سطوة الباعة الجائلين وأصحاب الدراجات ثلاثية العجلات «التريبورات» ، غير بعيد عن أعين السلطات الأمنية.

وكما عاينت ذلك «أحداث أنفو» تعرضت عائلة بأكملها مؤخرا، لسيل من الإهانات والسب بالكلمات النابية، وصلت لحد الاعتداء الجسدي  من لدن بائعين جائلين بزنقة ابن الهيثم، وبالضبط بالقرب من الدائرة الأمنية 15 بالحي الحسني.

ذنب هذه الأسرة الوحيد أن الأقدار رمتهم للمرور من قرب هؤلاء الباعة العشوائيين، ولولا تدخل وسطاء الخير، لكانت الأمور ستتطور إلى ما لايحمد عقباه.

الأكثر من ذلك، بلغت الجسارة بفرض قانونهم الخاص، أن أحدهم رد على أحد أفراد الأسرة بالقول «رجال الأمن أنفسهم لايستطيعون المرور من هنا فمن تكون أنت؟».

وأصبحت إهانة المواطنين المسالمين وجبة يومية بهذا الزنقة، حيث تناسل الباعة الجائلون وأصحاب «التريبورات» بشكل غير مسبوق، فيما السلطات المختصة تغض الطرف عنهم وعن الاعتداءات التي يرتكبونها بدم بارد.

ويتخوف مواطنون من تكاثر الإهانات والاعتداءات خلال الأيام المقبل، مع هلول شهر رمضان المبارك، حيث تكثر المشاجرات وتبلغ الاعتداءات ذروتها لاسيما خلال النهار، من طرف «مقطوعين» لايتوانون في استعمال الأسلحة البيضاء، وتعريض حياة الساكنة للخطر.

تعليقات الزوّار (0)