بعد تورطه في جناية الإتجار في البشر.. بوعشرين "يتأسف" لاستقلال النيابة العامة..!

الخميس 10 مايو 2018
رشيد قبول
0 تعليق

AHDATH.INFO

يظهر أن ناشر يومية «أخبار اليوم» بات يتأسف على استقلال مؤسسة النيابة العامة، التي كانت مطلبا للمغاربة بكافة شرائحهم وأكدها دستور 2011 الذي أعلن ميلاد السلطة القضائية المستقلة، التي خرجت خلالها النيابة العامة من "جبة السياسي" لتعانق استقلالها في نفس قضائي حر.

إلا أن المتهم توفيق بوعشرين، الذي يظهر أن «كان ينعم بخضوع النيابة لسلطة السياسي»، لم يستسغ أن يصير متابعا بتهم ثقيلة، بعد سنوات من "الإفلات من العقاب". ولعل هذا ما جعل بعض المتتبعين لمحاكمته يذهبون إلى تأكيد أن المتهم - ربما - كان «يستفيد من خضوع النيابة العامة لسلطة السياسي، الذي ظل المتهم يقترب منه ويدافع عنه بشراسة».

وقد قال المتهم توفيق بوعشرين، مدير نشر يومية «أخبار اليوم» اليوم الخميس - حسب ما أفاد به مصدر مطلع موقع أحداث أنفو - في جلسة محاكمته السرية الثالثة، أمام جنايات البيضاء إنه «اليوم يحاكم لاستقلال النيابة العامة».

تعليقات الزوّار (0)