الضحايا يكشفن حقيقة بوعشرين.. ممارسات شاذة وجنس بالعنف وتعذيب في فترة الحمل!

الثلاثاء 15 مايو 2018
أحداث أنفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

طلب المتهم توفيق بوعشرين، ناشر يومية «أخبار اليوم» المتابع بتهم «الاتجار في البشر»، مغادرة القاعة رقم 8 التي تتعقد بها جلسات محاكمته بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، بعد أن وصلت المحكمة إلى مرحلة الاستماع إلى المشتكية «أ. ح» لأن تصريحات هاته الضحية كانت غاية في الألم وصورت مشاهد رعب حقيقية لما بمكن أن تعيشه أنثى بين يدي من دأب على استغلالها، بأبشع طرق الاستغلال.

كان يستعبدني ويفرض علي ممارسات شاذة، حسب مانقل عن المشتكية، التي خاطبت رئيس الجلسة بإن يوم اعتقال بوعشرين هو يوم استرداد حريتها، «لحمي طاب بالعصا والضرب، ولم أعد أستطيع مقاومته».

المتهم بوعشرين الذي يظهر أنه لم يقاوم ما سمعته أدناه من ضحيته المفترضة التمس، خلال جلسة أمس الاثنين التي امتدت إلى الساعات الأولى من الصباح، من رئيس العيأة المستشار بوشعيب فارح السماح له بمغادرة المحكمة، مقررا بذلك الهروب من الاستماع إلى التصريحات التي أطلقتها المشتكية (أ.ح)؛ وهو ما جعل هذه الضحية تقول للمحكمة إنه «لن يستطيع مواجهتها». المشتكية وحسب ما أكدته مصادر «أحداث أنفو»، قالت إن المتهم كان يستغلها جنسيا منذ سنة 2012.
وشددت المشتكية، في الجلسة السرية التي امتدت حتى الساعة الواحدة والنصف من صباح اليوم الثلاثاء، على أن المتهم كان يستغلها بشكل مستمر، وأنه «مارس عليها الجنس وهي مقبلة على الولادة وواقتراب إحساس المخاض».

تعليقات الزوّار (0)