هذه ما جنته الحكومة من وراء تحرير المحروقات

الأربعاء 16 ماي 2018
أحمد بلحميدي
0 تعليق

AHDATH.INFO

 

قالت اللجنة التي يترأسها عبد الله بوانو،المحسوب على حزب رئيس الحكومة، إن هذه الأخيرة هي المستفيد الأول من عملية التحرير الكلي لأسعار المحروقات بالسوق المحلية.

وأوضح التقرير أن  الدولة  استفادت من توفير ما يزيد عن 35 مليار درهم سنويا، والتي تشكل نفقات المقاصة، التي بلغت سنة 2012 مستوى قياسيا يقدر بـ56 مليار درهم،.

وبالنسبة لأسعار المحروقات ودون اعتبار مستوى الضرائب المفروضة،تضيف اللجنة، خلص التقرير، فإن الأسعار المطبقة في المغرب بعد بعد التحرير تبقى من بين الأسعار المنخفضة مقارنة بنظيراتها في الدول غير المنتجة للبترول.

كما أوضح التقرير بأن "التغيير في سعر النفط الخام على الصعيد الدولي يتم عكسه على الثمن داخل المغرب بصفة مباشرة، ولكن أساسا في الشطر المتغير من تركيبة الأسعار بشكل متفاوت، مسجلا  وجود تقارب بين أسعار البيع المطبقة على مواد المحروقات بين مختلف الشركات والمحطات في مختلف المناطق والجهات، مستبعدا وجود أي تواطئ بين الشركات في تحديد  أسعار بيع المحروقات بالسوق المحلية.

وفي المقابل طالب التقرير، باعتماد نظام للمراقبة في شأن مصادر التموين وجودة المنتوج، والتحقق من مدى جدية الجودة في المنتوجات المصنفة «ممتازة» في محطات الوقود.

 

 

 

 

 

 

تعليقات الزوّار (0)