مخزنيان يلقيان حتفهما في أقل من خمس ساعات بآسفي

الإثنين 9 يوليو 2018
عبدالرحيم اكريطي
0 تعليق

AHDATH.INFO

حادثان مؤسفان عاشتهما القيادة الجهوية للقوات المساعدة بآسفي ليلة الأحد/الاثنين عندما وجد فردان اثنان من القوات المساعدة نفسيهما في عداد الموتى.

أحد أفراد القوات المساعدة لقي يوم الأحد الأخير ليلا حتفه متأثرا بالجروح البليغة التي أصيب بها على مستوى رأسه بعدما صدمته سيارة عندما كان راكبا على متن دراجته النارية، إذ أسلم الروح إلى بارئها بمكان الحادثة.

وحوالي الساعة الخامسة من صباح يوم الاثنين أي بعد الحادثة بخمس ساعات تقريبا وأثناء عملية التغيير التي تقع بين أفراد القوات المساعدة المكلفة بحراسة معامل كيماويات المغرب بآسفي، فوجئ عنصر من القوات المساعدة الذي حضر من أجل تسلم مهام الحراسة من زميله، بهذا الأخير جثة هامدة داخل المكان المخصص للحراسة "الكاريطا" .

تم على الفور إشعار السلطات المسؤولة بالواقعة، ونقلت جثة الضحية، والذي يبلغ من العمر 24 سنة والمتحدر من مدينة وزان، على متن سيارة نقل الأموات إلى مستودع الأموات قصد خضوعها لتشريح طبي لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء هاته الوفاة.

تعليقات الزوّار (0)