إسدال الستار على فعاليات مهرجان الثوم في نسخة الثانية بضواحي تارودانت

الثلاثاء 17 يوليوز 2018
موسى محراز
0 تعليق

AHDATH.INFO

تحت أهازيج الأغنية الأمازيغية المحلية التي أحيتها كل من اتران تالوين برئاسة الرايس طارق، فرقة أحواش شباب مخفمان برئاسة لحسن أجماع ومولاي الغالي عبد الله، مجموعة لجواد الغنائية والكوميديا مع الفكاهي بوشعيب أبعمران، حيث السهر الفنية الكبرى، استدل الستار مساء يوم الأحد 15 يوليوز 2018، على فعاليات مهرجان الثوم  في نسخته الثانية والمنظم من طرف جمعية الثوم بالجماعة القروية أساكي دائرة تالوين عمالة تارودانت، في أيام 13 و 14 و 15 يوليوز الجاري، بشراكة مع الجماعة الترابية أساكي والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، تحت شعار مهرجان الثوم دعامة أساسية لتثمين المنتوجات المحلية ".

فعلى مدى ثلاثة كانت الجماعة القروية الغنية بثرواتها الفلاحية والطبيعية، على موعد مع مجموعة من الفقرات المتنوعة جمعت ما بين ما هو ثقافي ورياضي وفني، حيث حجت جماهير غفيرة في اتجاه المهرجان، الذي اضحى وبشهادة الجميع المتنفس لساكنة المنطقة والجماعات المجاورة،  بفضل الفرجة والاحتفال التي يخلقها في مثل هذا الوقت من كل سنة، الشيء الذي أعطى للدورة نكهة خاصة عن سابقتها، كما ساهم في إنجاحها وبامتياز التنظيم المحكم الذي أبانت عن الجهات المنظمة.

الدورة الثانية من مهرجان الثوم تحت شعار " مهرجان الثوم دعامة أساسية لتثمين المنتوجات المحلية ". بقدر ما كان فرصة لعرض المنتوج المحلي عبر أروقة أتاحت لأصحابها عرض منتوج الثوم ومواد تجميلية من مادة الثوم التي تزخر بها منطقة أساكي، إضافة إلى منتوجات أخرى من زيت الزيتون، زيت الأركان، العسل المحلي والأعشاب المتوفرة بكثر بمنطقة تالوين عامة، الدورة عرفت مشاركة مجموعة من الفرق الفلكلورية والفنية بمشاركة أحواش ايت وكاز، فرقة تقبورت أولوز، والرياضية المشاركة في السباق على الطريق والمنظم في اليوم الاول، مجموعة تكمات تالوين، أحواش أهنقار، فرقة أحواش شباب انزو، الفنانة فاطمة تحيحيت تيتريت، مجموعة إيملان سوس، فرقة أحواش أكلاكال، مجموعة أعراب إتيكي، فرقة هرما أولاد جلال، فرقة العواد إحاحان،  كما كان الجمهور مع فقرات فكاهية من تنشيط كل من محمد قيمرون، الحسن الشاوش، أما في المجال الرياضي فقد كان ساكنة المنطقة في اليوم الأول من أيام المهرجان، مع السباق على الطريق بمشاركة العديد من الرياضين والمهتمين بالشأن الرياضي بالمنطقة، هذا ولم يخل المهرجان من ندوات ثقافية وفكرية ساهم في تنشيطها عدد كبير من المتهمين وأساتذة باحثين، حيث عرفت الدورة تنظيم ندوة حول " مشروع الاقتصاد الدائري لسوس ماسة "من تأطير الأستاذ عبد الاله الفلاحي، ندوة حول " تحسين المسار التقني لزراعة الثوم " للأستاذ محمد الإمام تقني ومستشار بمركز الاستشارة بتالوين، ندوة في موضوع " آثار التغييرات المناخية على المجال البيئي للأركان بجماعة أساكي " للأستاذ عبد الحكيم نايت عبد الله عن شبكة جمعيات محمية أركان المحيط الحيوي تنسيقية تارودانت، وأخيرا ندوة حول " التكوين والإرشاد في المجال التنمية " من تأطير الأستاذ محمد عبد الرحمان خميس رئيس فيدرالية الأطلس الصغير ورئيس اتحاد الجمعيات بأساكي.

تعليقات الزوّار (0)