احتفاء مجلة "الدوحة" بوجدة عاصمة الثقافة العربية 18

الجمعة 24 غشت 2018
احداث انفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

احتفت مجلة "الدوحة القَطَرية" في عددها 130 لغشت الجاري بمدينة وجدة المغربية، عاصمة الثقافة العربية لعام 2018. وقد تناول الملف المكون من خمس مقالات بأقلام ثلة من كتاب المدينة الألفية نتفا من تاريخ المدينة العتيق والحديث، وأعلامها الثقافية والعلمية والفنية، وعوائد أفراحها، وراهنها آفاقها، مع الإشارة إلى بعض ما يمكن للدارس الرجوع إليه للاستزادة والتوسع.

وهكذا تناول في البداية بدر المقري التآويل التي تناولت اسم المدينة بالتفسير، مع دراسة نقدية لتاريخ التأسيس المشهور، علاوة على سرد أهم الخصائص التاريخية والجغرافية والطبيعية للمدينة، بينما تناول يحيى بولحية تفاصيل الاحتلال الفرنسي لوجدة، وما استتبعه من تغييرات مَجالية، وتحولات سكانية كبيرة، علاوة على ما كان للمدينة التي انطلقت منها شرارة التحرر في غشت 1953 من دور في تحصين الهوية عن طريق المدارس الحرة، وتلقين المحتل دروسا بليغة في المقاومة، كما تناول سعيد عبيد الأعلام العلمية والأدبية والثقافية والفنية الوجدية منذ التأسيس إلى الزمن الراهن، مرورا بمختلف المراحل التاريخية التي مرت بها المدينة، والتي اختلفت اختلافا كبيرا بين الإشعاع في الآفاق والانطواء على الذات بسبب التقلبات السياسية الكثيرة، نظرا إلى موقعها الحدودي الثغري. أما مريم لحلو فوثقت للحظات الفرح في المدينة التي امتزجت فيها عناصر إثنية وثقافية وعُرفية غنية بكثرتها بين ما هو عربي وأمازيغي وأندلسي وتركي ويهودي وأوربي توثيقا تفصيليا شيقا مما يكاد التحديث يذهب برونقه أدراج الإهمال والنسيان. وأخيرا تناول عبد العزيز غوردو راهن المدينة، واستشرف مستقبلها اقتصاديا وجيوسياسيا، في ظل المعطيات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية المحكومة حاليا بجغرافيتها السياسية في ظل أزمة الحدود المغلقة مع الشقيقة الجزائر.

يشكل هذا الملف إضافة نوعية في إطار التعريف عربيا بالعاصمة العربية للثقافة لعام 18، ونافذة للقارئ العربي على المدينة الألْفية التي حظيت بشرف العاصمية الثقافية العربية لعام 18.

تعليقات الزوّار (0)