أعمدة التيار الكهربائي المرتفع تثير غضب أولياء تلاميذ مؤسسة بآسفي

الثلاثاء 28 أغسطس 2018
عبد الرحيم اكريطي
0 تعليق

AHDATH.INFO

عبر عدد من آباء وأولياء وتلاميذ مؤسسة الإقامة، التي يدرس فيها أبناء المستخدمين بمعامل كيماويات المغرب بآسفي، عن تخوفهم وأسفهم من الأخطار التي قد تحذق بأبنائهم خلال الموسم الدراسي المقبل.

والسبب هو كون هاته المؤسسة التي بنيت بهامش المدينة والبعيدة كل البعد عن مقرات إقامتهم، شيدت بجانب عمود كهربائي ضخم يحمل أسلاك كهربائية من الضغط المرتفع، بعدما أقدمت إدارة المجمع الشريف للفوسفاط على اتخاذ قراري يقضي بتحويل التلاميذ والتلميذات إلى هاته المؤسسة الجديدة دون استشارة آبائهم وأولياء أمورهم .

المتضررون من هاته العملية بادروا إلى تقديم طلب مؤازرة إلى الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بآسفي التي دخلت على الخط، من خلال إصدارها لبيان، أشارت فيه إلى كون المسؤولين بنوا المؤسسة الجديدة في هامش المدينة،دون الأخذ بعين الاعتبار المسافات المقطوعة من طرف وسائل نقل المتعلمين.

كما انتقدوا تداعيات ذلك على نفسية التلاميذ، والتي من شأنها التقليل من منسوب التحصيل الدراسي، مع مرور خطوط الجهد العالي بمحاذاة المؤسسة، ما سيضطر بالتلاميذ والطاقمين الإداري والتربوي إلى العبور من تحتها للولوج للمؤسسة، الشيء الذي قد يعرض صحة وسلامة المرتفقين للخطر.

 

تعليقات الزوّار (0)