حدث في مثل هذا اليوم: كليوباترا و أنطونيو ينهزمان في معركة أكتيوم

الأحد 2 شتنبر 2018
محمد فكراوي
0 تعليق

 

 AHDATH.INFO

في ثاني شتنبر من عام 31 قبل الميلاد، وقعت معركة “أكتيوم” البحرية التي تعتبر من أكثر معارك العالم القديم تأثير في مسار التاريخ.. معركة حملت في ظاهرها هزيمة (كليوباترة وانطونيو) ونصر الإمبراطور الروماني اوكتافيو، ولكنها في الحقيقة كانت خاتمة واحدة أشهر قصص العشق في التاريخ بين الملكة الفرعونية كيلوباترة و القائد الروماني مارك أنطونيو..

و في التفاصيل، فقد انقسمت الإمبراطورية الرومانية، بعد اغتيال يوليوس قيصر في روما، بين كبار قواده انطونيو و اكتافيو الذي قرر أن يضم مصر إلى الامبراطورية الرومانية، لكن كان امامه الكثير من العواقب، ومن أشدها ماركو أنطونيو الذي كان يخطط للانفراد بحكم الإمبراطورية الرومانية، و هي اللحظة التي دخلت فيها كليوباترا على مسرح الأحداث و قررت أن تصبح زوجة لأنطونيو المرشح لأن يحكم في يوم ما الامبراطورية الرومانية.

و تحكي قصص التاريخ أن كليوباترة لما حل مارك انطونيو بمصر زارته كليوباترا مختبئة داخل سجادة لخوفها من ثورات المصريين ضدها وخرجت منها امام انتوني كعروس البحر وهي في ابهي صورها فكان أن وقع انتوني في حبها.

تم تقسيم الامبراطورية الرومانية إلى شرق وغرب, وكان الشرق بما فيه مصر من نصيب انطونيوس، وكان طبيعيا أن تصبح كليوباترا تحت سلطة السيد الجديد انطونيوس، فلتحاربه بسلاح الحب والجمال، ولم تنتظر حتى يأتي إليها في الإسكندرية، ولكنها أبحرت على متن سفينة فرعونية ذهبية مترفة من الشواطئ المصرية، وكان أنطونيوس قد أرسل في طلبها عام 41 ق.م عندما وصل إلى مدينة ترسوس في كيليكية، وذلك ليحاسبها على موقفها المتردد وعدم دعمها لأنصار يوليوس قيصر.

أعجبت كليوبترا بأنطونيو ليس فقط لشكله لكن أيضا لذكائه لأن كل التوقعات في هذا الوقت كانت تؤكد فوز انطونيوس، من ثم أعد أنطونيوس جيشا من أقوى الجيوش وتابعت كليوباترا الجيش عن كثب وتابعت خطة الحرب.

جرت معركة أكتيوم البحرية الفاصلة غربي اليونان وقررت مصير الحرب.

خسر أنطونيوس كثيرا من سفنه في محاولته كسر الحصار الذي ضُرب حوله, وتسارعت الأحداث وعملت كليوباترا كل ما فيوسعها لتفادي الكارثة بعد وصول أنباء الهزيمة إلى مصر,

وقام أنطونيوس بمحاولة يائسة للتصدي لقوات أوكتافيانوس، قيصر روما الجديد ،التي وصلت إلى مشارف الإسكندرية في صيف عام 30 ق.م, والذي وجد في انطونيوس عقبة أمام انفراده بالحكم ولكن جهوده ذهبت سدى, وعندما بلغه نبأ كاذب بموت كليوباترا فضّل الموت على الحياة.

 

 

 

من مواليد هذا اليوم:

1966 _  سلمى حايك: ممثلة مكسيكية من أصل لبناني.

1967 _  أندرياس مولر: لاعب كرة قدم ألماني.

 

 

من الراحلين عنا في مثل هذا اليوم :

1969_ هو تشي منه: رئيس جمهورية فيتنام الديمقراطية

2007 _ رجاء بلمليح: مطربة مغربية.

تعليقات الزوّار (0)