مستعجلات المستشفى الاقليمي بسلا .. غياب المعدات وتزايد الاعتداءات

الأحد 2 سبتمبر 2018
احداث انفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

إهمال،غياب أدوات العمل الأساسية و المستلزمات الحيوية.بعد أقسام التحاليل المخبرية و الاشعاعية.غياب الأمن و تزايد الاعتداءات و العنف ... هي بعض المعطيات التي تعيق عمل الأطر بقسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي السابق مولاي عبد الله بسلا، مما أثار استنكار النقابة الوطنية للصحة العمومية بسلا.

وأوضح البلاغ الصادر عن النقابة، أن ظروف العمل بالمستعجلات، تحولت إلى مصدر خطر بالنسبة للعاملين بها، في ظل الافتقار و غياب أبسط الظروف و الشروط العلمية و التقنية للممارسة الطبية و التمريضية السليمة بها، و ذلك رغم النداءات المتعددة التي اطلقتها نقابتنا لتوحيد جميع المصالح الاستشفائية و العلاجية و التقنية بما فيها قسم المستعجلات و تحويلها جميعا للبناية الحديثة بمستشفى مولاي عبد الله الاقليمي الجديد.

تعليقات الزوّار (0)