لسعة عقرب في الجزائر تتسبب في عاصفة غضب ضد وزير الصحة.. ومغردون: أهون من لدغتكم!

الخميس 6 شتنبر 2018
متابعة
0 تعليق

AHDATH.INFO

أثار تصريح لوزير الصحة الجزائري، مختار حسبلاوي، الثلاثاء 4 شتنبر 2018، موجة من الغضب في الشارع ثم انتقلت إلى شبكات التواصل الاجتماعي.وقال الوزير الجزائري، رداً على سؤال حول الإهمال الذي أودى بحياة الأكاديمية عائشة عويسات، الأستاذة في جامعة وادي سوف، إن «عالَم الحيوان عالم جميل، والعقارب في الغالب لا تهاجم أحداً إلا إذا تم استفزازها، ويجب علينا أن نتعلم العيش في بيئتنا».

ورفض نواب برلمان وناشطون تصريحات وزير الصحة، التي لمح فيها إلى مسؤولية المتوفاة، وأنها ربما استفزت العقرب الذي لسعها.

وقال النائب أحمد صادوق: «هل يعقل أن لسعة العقارب ما زالت تقتل الجزائريين في عام 2018، كيف يحدث ذلك في مستشفى جامعي؟!»، مضيفاً أن هذا يثبت صحة مطالب سكان مناطق الجنوب بشأن توفير خدمات الصحة وتحسينها، بحسب موقع «العربي الجديد».

وانتقدت رئيس حزب العدل والبيان، نعمية صالحي، تصريحات الوزير، واعتبرت أنه «في حين كان يفترض أن تتحرك وزارة الصحة لإنقاذ الدكتورة عائشة التي توفيت بسبب الإهمال واللامبالاة، ظهر وزير الصحة صديقاً للحيوانات بإنصافه العقرب اللطيف!».

في حين عبر رواد الشبكات الاجتماعية أيضاً عن غضبهم من تصريحات الوزير الجزائري.

وقال المعلق الرياض الشهير حفيظ دراجي: «يا معالي الوزير المحترم.. أنتم لدغتمونا دون أن نشكل أي خطر عليكم، بهدلتونا دون أن نعتدي عليكم، حطمتم معنوياتنا وآمالنا دون أن نسيء إليكم، مع ذلك فإن لدغة العقرب أهون من لدغاتكم».

تعليقات الزوّار (0)

أحداث ديكالي