شهران حبسا لقاتل أرملة رئيس جامعة التنس

أصدرت المحكمة الزجرية عين السبع، بالدارالبيضاء، بعد زوال اليوم الخميس حكمها في قضية القتل الخطأ التي راح ضحيتها دهس «بيريت مجيد»، أرملة الفاعل الرياضي والجمعوي الراحل محمد مجيد.

الخميس 6 شتنبر 2018
رشيد قبول
0 تعليق

AHDATH.INFO - متابعة

أصدرت المحكمة الزجرية عين السبع، بالدارالبيضاء، بعد زوال اليوم الخميس حكمها في قضية القتل الخطأ التي توبع فيها من طرف النيابة العامة شاب في مقتبل العمر، حديث العهد بالحصول على رخصة السياقة التي لم تتعد مدتها ثلاثة أشهر، عندما تسبب حاملها في دهس السيدة «بيريت مجيد»، أرملة الفاعل الرياضي والجمعوي الراحل محمد مجيد.

وقد أدانت المحكمة المتهم «م.م» البالغ من العمر 18 سنة، بشهرين حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 10 آلاف درهم، فيما ارتأت المحكمة تبرئته من جنحة الفرار التي سبق للنيابة العامة أن تابعته بها، ورفض باقي الطلبات التي تقدم بها دفاع الضحية الذي كان قد طالب بنشر الحكم في جريدتين وطنيتين على نفقة المتهم.

وكان دفاع الطرف المدني في ملف مصرع فرملة الرئيس السابق لجامعة التنس، قد طالب خلال مرافعته أمام المحكمة الثلاثاء الماضي بدرهم رمزي كتعويض مع نشر الحكم في جريدة وطنية، حسب ما جاء في مرافعة المحامي محمد أغناج، دفاع «أسماء مجيد» ابنة الضحية «بيريت مجيد» أرملة الفاعل الجمعوي الراحل محمد مجيد، التي لقيت حتفها في حادثة سير وقعت بكورنيش عين الذئاب، عندما كانت تقوم بحصة مشي، لتصدمها سيارة فاخرة من نوع «رونج روڤر» كان يقودها المتهم الحديث العهد بالحصول على رخصة السياقة.

وكان أفراد من أسرة الضحية «بيريت مجيد»، التي بترت رجلها جراء صدمها في حادثة السير التي أودت بحياتها، كانوا قد نظموا وقفات احتجاجية اتخذت من "اليوم مي وغدا أمك" شعارا لها. وهي الوقفات التي شارك فيها عدد مع المتضامنين مع الأسرة، ارتدوا جمعيا أقمصة كتب عليها الشعار المذكور.

تعليقات الزوّار (0)