الطالياني والحسنية يخلفان الموعد بإيموزار مرموشة

الخميس 13 شتنبر 2018
مجيدة أبوالخيرات
0 تعليق

AHDATH.INFO

أخلف فنان الراي رضا الطالياني موعده مع جماهير حفل ختام النسخة الثانية من المهرجان الوطني إيموزار مرموشة أخيرا، دون الكشف عن الأسباب الواقفة وراء هذا الغياب ورغم الإعلان الرسمي السابق عن مشاركته ضمن آخر ليلة من ليالي هذه الطبعة التي امتدت فعالياتها ثلاثة أيام قدمت ضمنها العديد من الأنشطة الفنية والرياضية والفكرية..
الليلة الأخيرة من ليالي الطبعة من المهرجان الوطني إيموزار، شهدت مشاركة متميزة للفنان مصطفى أوكيل الذي وجد نفسه مضطرا للغناء منفردا أمام جمهور مرموشة بعد تغيب زميلته مغنية الأطلس الشهيرة الحسنية عن الحضور لأسباب ظلت غامضة إلى حدود الأن.
الذي خصه باستقبال حار وتصفيقات واكبته منذ بداية وصلته الغنائية وإلى نهايتها رغم أنها تدم طويلا رغم إلحاح الحضور عليه بالاستمرارية في الغناء..
حفل ختام المهرجان شهد أيضا مشاركة الفنان الشعبي مغيث، الذي نجح ـ وعلى غرار النسخة السابقةٌـ في خلق تجاوب جماهيري جميل تراقص على نغماته وإيقاعات أغنياته الشعبية الشهيرة، دون إغفال الإطلالة الثالثة لمجموعة "سلطانة" الاستعراضية التي صاحبت المشاركة غير المبرمجة للفنان عبد العالي الصحراوي في الليلة الختامية للمهرجان، بعد إطلالته المعدة سلفا في ثاني ليلة من ليالي إيموزار مرموشة..
وعلى غرار النسخة السابقة من المهرجان الوطني إيموزار مرموشة، فإن النسخة الثانية عرفت مشاركة عدد من فرق أحيدوس، من بينها: جمعية أبخاخ وجمعية إسلان وجمعية تشوكت وجمعية إزوران، دون إغفال فن إنشادن عبر مشاركة إنشادن أوطالب وإنشادن أوماتن كروان وإنشادن إحناج، وفقرات كوميدية، قدمها كل من كل من محمد أغماري وظهور باهت للفنان عبد الخالق فهيد.
وعرفت الدورة الثانية من المهرجان الوطني إيموزار مرموشة، إلى جانب المشاركات السابقة الذكر، إطلالة كل من الفنانين: سعيد الصنهاجي وعائشة تشنويت وعبد العالي الصحراوي وبوعزة العربي ومجموعة الفنان لحسن شيبان ولمياء زالاغ..

 

تعليقات الزوّار (0)