"بيل او فاص" يمثل المغرب في مهرجان سينمائي دولي بكاليفورنيا

الخميس 13 شتنبر 2018
أحداث.أنفو
0 تعليق

 

 AHDATH.INFO

يمثل فيلم"بيل او فاص" لمخرجه حميد زيان، سيناريو محمد الحر المغرب، وإنتاج عبد القادر بوزيد ،  في مهرجان سيليكون فالي الدولي للفيلم الإفريقي SVAFF، ضمن 32 دولة افريقية مشاركة، والذي ستحتضنه مدينة سيليكون فالي بولاية كاليفورنيا الامريكية، من 4 الى 7 من شهر اكتوبر المقبل.

وسيتبارى" بيل او فاص" الذي يجسد ادواره نخبة من النجوم، كمحمد خيي، والفنانة المتألقة ثريا العلوي، والممثلة والمغنية خلود بطيوي، والكوميدية سكينة درابيل، والفنان المقتدر عبد القادر بوزيد في قصة اجتماعية درامية تتعلق بالزواج، وما يدور في فلكه من خيانات ومشاكل واحلام، مليئة بالتشويق برؤية اخراجية مميزة، تختزل معاني الصراع والسلام، والانتقام والهجر والتحدي والسكينة، ضمن المسابقة الرسمية للمهرجان، تحت اشراف لجنة تحكيم متخصصة.
وبهذه المناسبة التي سيتم فيها عرض افلام المسابقة بمسرح هوفر التاريخي في سان خوسيه بكاليفورنيا، سيتم استضافة المخرج حميد زيان، ضمن برنامج تلفزيوني للحديث عن تجربته السينمائية، ومن خلالها عن الثقافة والفنون، والتجربة السينمائية المغربية المميزة في القارة الافريقية والعالم العربي والتي تألقت في الكثير من المحافل والمهرجانات الدولية والعالمية.
كما سيتم خلال افتتاح الدورة بهذه المدينة التي تضم كبريات الشركات العالمية المتخصصة في الصناعة المعلوماتية والتكنولوجية كالفيس بوك واليوتوب وغوغل وغيرها، استعراض البلدان المشاركة، مثل استعراض الألعاب الاولمبية، فضلا عن كرنفالات افريقية راقصة وغيرها، حيث سترفع الراية المغربية، ما يعطي مزيدا من الإشعاع للسينما المغربية وثقافتها المتجدرة في افريقيا.
وتشكل هذه التظاهرة الدولية، التي تسعى للتعريف بالإبداع السينمائي الإفريقي، وفنونه وثقافته وعاداته وتقاليده وحضارته ودوره في الحضارات الإنسانية الأخرى، تنظيم لقاءات ومنتديات بين صانعي الأفلام الافريقية من ممثلين ومخرجين ومنتجين وغيرهم، وطلاب المؤسسات التعليمية الامريكية، وكذا مع سينمائيين ومسؤوليين ومهتمين وإعلاميين امريكيين،  لتوفير فرص التفاعل مع الجمهور، ومشاركة قصصهم، وحديث عن تجاربهم السينمائية في افريقيا، بهدف البحث عن آفاق سينمائية جديدة، وتعزيز مزيد من الحوار السينمائي الافريقي والاميركي.
يشار الى ان هذا المهرجان الامريكي يشجع السينما الأفريقية، من خلال عرض تجاربها واعمالها الجديدة، وهو المهرجان السينمائي الوحيد في كاليفورنيا الذي يركز بشكل حصري على الأفلام المنتجة عام 2018، ويقدم 90 فيلما للمخرجين والمخرجين من مختلف انحاء القارة الإفريقية.

تعليقات الزوّار (0)