عائشة البصري تفوز بجائزة "أفضل رواية عربية" في معرض الشارقة

فازت الروائية والشاعرة المغربية عائشة البصري، اليوم الأربعاء، بجائزة "أفضل رواية عربية" في معرض الشارقة الدولي للكتاب لسنة 2018 عن روايتها "الحياة من دوني" الصادرة عن الدار المصرية اللبنانية ومكتبة الدار العربية بالقاهرة.

الأربعاء 31 أكتوبر 2018
وكالات
0 تعليق

AHDATH.INFO - متابعة

فازت الروائية والشاعرة المغربية عائشة البصري، اليوم الأربعاء، بجائزة "أفضل رواية عربية" في معرض الشارقة الدولي للكتاب لسنة 2018 عن روايتها "الحياة من دوني" الصادرة عن الدار المصرية اللبنانية ومكتبة الدار العربية بالقاهرة.

وسلم الشيخ سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة الجائزة التي تبلغ قيمتها 150 ألف درهم اماراتي، للمبدعة المغربية، بمناسبة حفل افتتاح فعاليات الدورة 37 للمعرض الذي تنظمه هيئة الشارقة للكتاب تحت شعار "قصة حروف" ويستمر حتى العاشر من نونبر المقبل. والأستاذة عائشة البصري عضو بكل من الجمعية الدولية للنقد الأدبي بفرنسا ، وبيت الشعر بالمغرب واتحاد كتاب المغرب .ولها عدة اصدارات في الشعر والرواية منها ديوانين شعريين "أرق الملائكة " 2004 و" السابحات في العطش " 2014 ورواية "غريتا كاربو " 2015 الحائزة على جائزة كاتب ياسين للرواية بالجزائر سنة 2016 ،وجائزة سيمون لاندراي في الشعر النسائي في باريس سنة 2017.

وترجمت للروائية البصري مجموعة من أعمالها الى العديد من اللغات كالفرنسية والاسبانية والايطالية والتركية والانجليزية كما مثلت المغرب في مجموعة من المهرجانات العربية والدولية.

و تم بنفس المناسبة، تتويج شخصيات عربية وإماراتية من عالم الثقافة والأدب والشعر والترجمة ودور النشر محلية وعربية وأجنبية .

وجرى في هذا الصدد، تكريم الفائز بجائزة ترجمان في دورتها الثانية التي تعد أكبر جائزة للترجمة في العالم، حيث تبلغ قيمتها المالية مليونا وثلاثمائة ألف درهم، ونالتها هذا العام، دار "سندباد أكت سود" الفرنسية عن ترجمة كتاب "طبائع الاستبداد"لعبد الرحمن الكواكبي إلى اللغة الفرنسية.

واعلن خلال الحفل عن اختيار الشارقة "عاصمة عالمية للكتاب 2019" تحت شعار "افتح كتابا.. تفتح أذهانا". ويتضمن جدول الفعاليات الثقافية للمعرض، الذي يعد من بين أهم المعارض بمنطقة الشرق الأوسط من حيث طرح الكتب والإقبال من طرف مختلف الفئات المجتمعية من مثقفين وباحثين ومبدعين من مختلف الجنسيات والثقافات، 272 فعالية بحضور 154 ضيفا وبمشاركة 25 دولة فيما تشتمل فعاليات الطفل 950 فعالية بحضور 45 ضيفا وبمشاركة 12 دولة.

وستحتضن منصة توقيع الكتب هذا العام، أكثر من 200 حفل توقيع من 19 دولة تشمل مؤلفات في الشعر الفصيح والشعر الشعبي والرواية والدراسات والتاريخ والنقد الأدبي والترجمة وكتب الطهي وأدب الطفل والفنون والعلوم والبحوث القانونية وعلم الآثار وغيرها من المجالات.

ويستضيف المعرض هذا العام نخبة من المفكرين والأدباء والمبدعين منهم من المغرب بالاضافة الى المبدعة عائشة البصري كل من الكاتبة والأكاديمية لطيفة لبصير أستاذة التعليم العالي بجامعة الحسن الثاني بنمسيك بالدار البيضاء والناقد والباحث نجيب العوفي أستاذ الأدب والنقد بجامعة محمد الخامس بالرباط.

تعليقات الزوّار (0)