رغم المنع.. استمرار بناء مشروع سياحي بالمضيق

الإثنين 5 نونبر 2018
مصطفى العباسي
0 تعليق

AHDATH.INFO

يبدو أن صاحب مشروع اقامات سياحية بألمينا، له من يحميه ويتستر عليه.. فرغم صدور قرار  ايقاف الأشغال، وخروج عدد من اللجن التقنية، آخرها كانت منذ بضع أسابيع، تحت إشراف عامل الإقليم الجديد، رغم كل ذلك، فالبناء مستمر وعمليات التزيين بل والتجهيز سارية كأن شيئا لم يكن، وتحت جنح الظلام، وبإيعاز من جهة مسؤولة بالسلطة المحلية.

ووفق مصدر جد مقرب، فإن عامل الإقليم كان قد قام شخصيا بزيارة ميدانية لعين المكان، بعد صدور مقال ب"أحداث أنفو"، إلا أن الجهة المتواطئة أخبرت المعني قبل وصول العامل، وفي كل مرة تخرج لجنة للمعاينة، مما يجعل صاحب المشروع، يتوقف ويخفي كل وسائل العمل، ليبدو كان الأشغال متوقفة فعلا، وهو ما تضمه جل تقاريرها.

ذات المصدر، كشف للجريدة، أن مسؤولا بالمضيق، هو من يحمي المعني ويتواطؤ معه منذ فترة العامل السابق، إذ يأبى في كل مرة تنفيذ قرار الهدم، ناهيك عن كون المقاول القائم بأشغال البناء، يدعي مكانته ومعارفه، وهو من يشجع صاحب للمشروع على الاستمرار في البناء، مؤكدا له أنه سيحميه وليس هناك من يستطيع ايقافه او هدم ما بناه.

ويستنكر سكان المنطقة المحاذية للمشروع، عجز السلطات ومنذ ما يزيد عن العام عن تنفيذ قرار ايقاف الاشغال وهدم ما تم بنائه في منطقة ممنوعة البناء، لكونها موقف للسيارات حسب تصميم التهيئة.. ملتمسين من والي الجهة التدخل شخصيا لوقف هاته المهزلة، ووضع حد لتواطؤ مسؤول السلطة بمدينة المضيق مع المعني، ومع غيره من اباطرة البناء العشوائي.

تعليقات الزوّار (0)