جلالة الملك: المغرب مستعد للحوار المباشر والصريح مع الجزائر الشقيقة

الثلاثاء 6 نونبر 2018
أحداث أنفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

قال جلالة الملك إن مصالح الشعوب المغاربية «في الوحدة والتكامل والاندماج، دون الحاجة لطرف ثالث للتدخل أو الوساطة بيننا».

وأشار جلالة الملك «يجب أن نكون واقعيين، وأن نعترف بأن وضع العلاقات بين البلدين (في إشارة إلى المغرب والحزائر) غير طبيعي وغير مقبول».

وأكد جلالة الملك «يشهد الله أنني طالبت، منذ توليت العرش، بصدق وحسن نية، بفتح الحدود بين البلدين، وبتطبيع العلاقات المغربية الجزائرية».

وقال جلالته «بكل وضوح ومسؤولية، أؤكد اليوم أن المغرب مستعد للحوار المباشر والصريح مع الجزائر الشقيقة، من أجل تجاوز الخلافات الظرفية والموضوعية، التي تعيق تطور العلاقات بين البلدين».

وقد اقترح جلالة الملك على «الجزائر إحداث آلية سياسية مشتركة للحوار والتشاور، يتم الاتفاق على تحديد مستوى التمثيلية بها، وشكلها وطبيعتها».

كما أكد الملك أن «المغرب منفتح على الاقتراحات والمبادرات التي قد تتقدم بها الجزائر، بهدف تجاوز حالة الجمود التي تعرفها العلاقات بين البلدين الجارين الشقيقين»، وقال جلالته إن «مهمة هذه الآلية في الانكباب على دراسة جميع القضايا المطروحة، بكل صراحة وموضوعية، وصدق وحسن نية، وبأجندة مفتوحة، ودون شروط أو استثناءات».

و«يمكن أن تشكل إطارا عمليا للتعاون، بخصوص مختلف القضايا الثنائية، وخاصة في ما يتعلق باستثمار الفرص والإمكانات التنموية التي تزخر بها المنطقة المغاربية.
كما ستساهم في تعزيز التنسيق والتشاور الثنائي لرفع التحديات الإقليمية والدولية، لاسيما في ما يخص محاربة الإرهاب وإشكالية الهجرة».

تعليقات الزوّار (0)

أحداث سياسية