مغربية حامل في شهرها الثالث تنهي حياتها بشكل مأساوي في إيطاليا

الجمعة 30 نونبر 2018
متابعة
0 تعليق

AHDATH.INFO

أنهت شابة مغربية حياتها بشكل مأساوي ببلدة "بونتديرا" الإيطالية،بعد أن قررت الإرتماء تحت عجلات القطار يوم الأحد (25 نونبر)، في حدود الساعة الخامسة مساء أمام استغراب الحاضرين.

و أشارت صحف محلية إيطالية، أن الشابة البالغة من العمر 18 سنة، كانت حامل في شهرها الثالث من شاب مغربي يقضي عقوبة حبسية بأحد السجون الإيطالية، في الوقت الذي قررت فيه الشابة مغادرة بيت أسرتها و الاحتماء ببعض الجمعيات، قبل أن تقرر مغادرة مقر الجمعية نحو وجهة مجهولة.

ورجحت بعض المصادر أن تكون الوضعية النفسية والاجتماعية الصعبة التي تعيشها الشابة، سببا في إنهاء حياتها بهذا الشكل المحزن، خاصة أن بعض الشهود قالوا أنها كانت تركض داخل المحطة بشكل غير طبيعي قبل أن ترتمي تحت عجلات القطار.

تعليقات الزوّار (0)