بالصور.. تفاصيل إحباط محاولة تهريب 10 أطنان من المخدرات عبر سواحل الجديدة

الخميس 6 دجنبر 2018
عبدالفتاح زغادي
0 تعليق

AHDATH.INFO
أحبطت عناصر الفرقة الوطنية واحدة من أكبر عمليات تهريب المخدرات عندما أوقفت ليلة الثلاثاء-الأربعاء الماضية اربعة أشخاص يشتبه في ارتباطهم بشبكة للاتجار الدولي للمخدرات.

فقد كانت شاحنة محملة بحوالي 10 أطنان من مخدر الشيرا يرجح أنها قادمة من إحدى مدن الشمال مرت عبر طرقات و مسالك صعبة، قبل أن ترصدها عناصر االفرقة الوطنية بناء على معلومات وفرتها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني "الديستي" بمدينة الدار البيضاء حيث تم تعقبها على طول الطريق الساحلية الرابطة بين هذه الأخيرة و الجديدة.

لتتم محاصرتها بإحدى محطات البنزين على مستوى مدارة "المصور راسو" حيث تم اعتقال السائق، و شخصين آخرين (رجل و امرأة) كانا على متن سيارة تتقدم الشاحنة لإخبار سائقها بالسدود الأمنية التي يمكن أن يصادفها في طريقه عبر اتصالات هاتفية، بالإضافة إلى مالك الشاحنة.

و ذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه تم توقيف 4 أشخاص من بينهم امرأة للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في مجال الاتجار الدولي في المخدرات، و ان تنفيذ هذه العملية جرى بضواحي الجديدة حيث تم توقيف سائق شاحنة في حالة تلبس بمحاولة تهريب 400 كيس من مخدر الحشيش يناهز وزنها الإجمالي 10 أطنان، قبل أن تسفر الأبحاث و التحريات عن توقيف 3 مساهمين آخرين في العملية، و حجز 10 آلاف أورو يشتبه في ارتباطها بعمليات التهريب الدولي للمخدرات.

وحسب المعاينات والخبرات التقنية المنجزة - يضيف البلاغ- فإن طريقة تعليب وتلفيف المخدرات المحجوزة، بكيفية تحميها من تسرب المياه، تؤكد أنها كانت موجهة للتهريب عبر المسالك البحرية، كما أن وجود أربع علامات مميزة على الشحنات المضبوطة يرجح ضلوع عدة مهربين في تنفيذ هذه العملية الإجرامية.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة من أجل توقيف جميع المتورطين المحتملين في هذه الشبكة الإجرامية، ورصد امتداداتها داخل المغرب، وكذا تحديد ارتباطاتها المحتملة مع شبكات إجرامية على الصعيد الدولي.

وتجدر الإشارة إلى أن عملية إحباط هذه الكمية الكبيرة من المخدرات ليست الأولى من نوعها التي تتم داخل تراب إقليم الجديدة، إذ سبق لعناصر الفرقة الوطنية و كذا الدرك الملكي أن تمكنت من إحباط محاولات أخرى، بعدما باتت شبكات الاتجار الدولي في المخدرات تختار بعض المنافذ من الشريط الساحلي لدكالة من اجل تهريب بضاعتها نحو الضفة الأخرى.

تعليقات الزوّار (0)