لقاء جنيف حول الصحراء المغربية.. أبرز اللحظات

الخميس 6 دجنبر 2018
أوسي موح لحسن
0 تعليق

AHDATH.INFO

انطلقت صبيحة اليوم الخميس أشغال اليوم الثاني من اللقاء الذي ترعاه الامم المتحدة حول الصحراء المغربية بجنيف السويسرية، وينتظر أن تختتم المائدة المستديرة زوال اليوم.

وينتظر أن يعقد هورست كوهلر المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة زوال اليوم الخميس على الساعة السادسة مؤتمرا صحافيا بقصر الأمم المتحدة بجنيف, أي مباشرة بعد انتهاء الاشغال.

وكان كوهلر قد عقد اجتماعات على انفراد مع مختلف رؤساء الوفود المشاركة في المائدة المستدير.

وطلب كولر من الوفود المشاركة عدم الإدلاء بأي تصريحات صحافية.

ولم يقدم أي من الوفود المشاركة أو المبعوث الأممي تصريحات لوسائل الإعلام الحاضرة، حيث اكتفى الجميع بالتقاط الصور دون اعطاء اي تصريحات بشأن المواقف أو الآمال من عقد هذه اللقاءات، باستثناء ما قاله وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل الذي قال في تعليقه على سؤال لموقع 360 “جينا نضحكو شويا”.

وأيضا تأكيد الخطاط ينجا العضو في الوفد المغربي أن الاجواء بالممتازة.

ويضم الوفد المغربي في لقاء جنيف كلا من ناصر بوريطة وزير الخارجية والتعاون و عمر هلال الممثل الدائم للمملكة المغربية لدى الأمم المتحدة و حمدي ولد الرشيد رئيس مجلس جهة العيون الساقية الحمراء و الخطاط ينجا رئيس مجلس جهة الداخلة واد الذهب و فاطمة العدلي الناشطة الجمعوية ..

وفي المقابل، يتكون الوفد الجزائري من كل من عبد القادر مساهل، وزير الخارجية، وعبد الله بعلي، المستشار في الخارجية الجزائرية، وصابري بوكدوم السفير الجزائري لدى الأمم المتحدة.

أما وفد البوليساريو، فيتكون من خطري أدوه، رئيس ما يسمى بـ "برلمان البوليساريو"، وامحمد خداد، الرئيس السابق لـ "الأمن العسكري"، وفاطمة المهدي، رئيسة جهة مسؤولة عن حقوق المرأة.

ويمثل موريتانيا وزير الخارجية الموريتاني، اسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش قد رحب بقرار الأطراف بقبول دعوة مبعوثه الخاص.

وجدد غوتيريش التأكيد على دعمه الثابت للسيد كولر وجهوده لاستئناف عملية التفاوض، بما يتماشى مع قرار مجلس الأمن 2440 الصادر في 31 أكتوبر 2018.

وحث غوتيريش كل الأطراف على الانخراط في المناقشات بحسن نية، وبدون شروط مسبقة وبروح بناءة.

تعليقات الزوّار (0)