هذه هي النقط التي ناقشها لفتيت مع مسؤولي مركزية الكدش بالرباط

أصوات نقابية فيديرالية تطمئن باستمرار التنسيق النقابي
Tuesday 8 January 2019
ع.عسول
0 تعليق

AHDATH.INFO

بعد أن التقى الإثنين الماضي، وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، بالرباط وفد الإتحاد المغربي للشغل يتقدمه الأمين العام الميلودي موخاريق، للتباحث في قضايا ومطالب الشغيلة ونقط الملفات المطلبية التي تسلمتها الحكومة منذ سنوات، التقى وزير الداخلية مساء اليوم الثلاثاء ، ممثلي مركزية الكنفدرالية الديمقراطية للشغل، برئاسة عبدالقادر الزاير.

المركزية أصدرت بلاغا عقب انتهاء هذا اللقاء الأول مع وزير الداخلية توصلت به أحداث أنفو ، أبرزت فيه النقط التي تم التداول فيها، وعلى رأسها الزيادة العامة في الأجور والتعويضات، الزيادة في الحد الأدنى للأجر، المساواة بين سميك في القطاعين الفلاحي والصناعي والخدماتي، مراجعة الضريبة على الدخل مع اعفاء المتقاعدين منها،احترام الحريات النقابية بالغاء الفصل 288 في القانون الجنائي ،تنفيذ ماتبقى من اتفاق 26 ابريل 2011.

أيضا وقف الوفد الكنفدرالي على النزاعات الإجتماعية بالعديد من الأقاليم وضرورة تدخل العمال والولاة بصفتهم رؤساء اللجن الإقليلمية للبحث والمصالحة وفق مقتضيات مدونة الشغل، والعمل على معالجتها وارجاع الموقوفين والمطرودين في طنجة وغيرها من الاقاليم ووقف المتابعات القضائية ضد مسؤولي النقابة..

هذا وأضاف بلاغ المركزية أنه تم الاتفاق على عقد لقاء آخر من أجل تقديم أجوبة على كل القضايا التي تم طرحها في هذا اللقاء..

واختتم البلاغ بالدعوة إلى التعبئة لإنجاح المسيرة الوطنية الاحتجاجية إلى مدينة طنجة المقررة في 11 يناير القادم.

تعليقات الزوّار (0)