بحضور السفير المغربي في روما.. اجتماع خبراء إيكروم أفريقيا للحفاظ على التراث الثقافي

الخميس 10 يناير 2019
متابعة
0 تعليق

AHDATH.INFO

افتتحت في مبنى الأكاديمية المصرية للفنون في روما صباح أمس، الاجتماع التخطيطي لبرنامج إيكروم أفريقيا الجديد، الذي سوف يستمر خلال الفترة من 9 إلى 11 يناير 2019، بمشاركة مجموعة من الخبراء الشباب واليافعين من خمس عشرة مؤسسة مختلفة بهدف مناقشة أفضل السبل لتصميم برنامج تنفيذي لدعم الشباب وكيفية مشاركتهم في التراث ضمن القارة الأفريقية.

وحضر حفل الافتتاح حسن أبويوب، السفير المغربي في ايطاليا، والسفير المصري، والمدير العام لمنظمة ايكروم، وجيوفاني بانيبيانكو، الأمين العام لوزارة الشؤون الثقافية والتراث في ايطاليا، والدكتورة جيهان زكي، رئيسة الأكاديمية المصرية في روما.

ورحب السفير المصري في كلمته الافتتاحية في البداية بالحضور، وأثنى على جهود المركز الدولي لدراسة صون وترميم الممتلكات الثقافية (ايكروم) والأكاديمية المصرية للفنون في روما في تنظيمهما واستضافتهما لهذا اللقاء الهام.

من جهته استعرض ويبر ندورو مدير منظمة ايكروم رؤية وأهداف ونشاطات ايكروم خلال المرحلة الحالية والسابقة، والرؤية المستقبلية للمنظمة في أفريقيا.

وبعد حفل الافتتاح بدأت نشاطات هذا اللقاء بجلسة تعريفية بالمشاركين، ومن ثم عدة جلسات للنقاش ضمن المجموعة لاستعراض ومناقشة كافة المواضيع المطروحة خلال اللقاء والخروج برؤية واستراتيجية مشتركة تعبر عن اهتمامات وطموح جميع المشاركين. ومن المتوقع أن يتم عرض نتائج هذا اللقاء والخطوات المستقبلية المقترحة من قبل المشاركين في الجلسة الختامية في يوم الجمعة 11 يناير 2019.

الجدير بالذكر أن اجتماع خبراء أفريقيا الحالي يستوحي أعماله من أجندة الأمم المتحدة لعام 2030 للتنمية المستدامة، ومن أجندة الاتحاد الأفريقي 2063 "أفريقيا التي نريد" الملتزمة بتحقيق إمكانات أفريقيا الكاملة في التنمية والثقافة والسلام.

وسوف يقوم البرنامج الجديد بتبني مقاربات واستراتيجيات جديدة، حتى لو كانت قائمة على استثمار التجربة الدولية السابقة لمنظمة ايكروم في مجالات التدريب وبناء القدرات للحفاظ على التراث الثقافي.

كما سيعمل البرنامج، على وجه الخصوص، على تعزيز التعاون بين المؤسسات والمجتمع المدني، وتفعيل الحوار والنقاش حول تحديد التراث الثقافي وأهميته، واستعراض دور المتاحف ضمن سياق النمو الحضري السريع والمتزايد اليوم ضمن القارة الأفريقية.

كما سيشجع البرنامج التواصل بين الأجيال من خلال التركيز على الإبداع والابتكار اللذين يمكن أن يجلبهما الشباب، مع التعلم من خبرة وحكمة الأجيال الأكبر سنا.

وايكروم (المركز الدولي لدراسة صون وترميم الممتلكات الثقافية) هي منظمة حكومية دولية تهدف إلى الحفاظ على التراث الثقافي وتعزيزه في جميع أنحاء العالم. تعمل المنظمة إلى جانب 136 دولة من أعضائها لضمان أفضل الأدوات والمعرفة والمهارات والبيئة المناسبة للحفاظ على التراث الثقافي بجميع أشكاله لمصلحة جميع الناس. www.iccrom.org

تعليقات الزوّار (0)