آمنة ارتدت "التوني دلخدمة" أثناء ترؤسها جلسة البرلمان

Monday 28 January 2019
AHDATH.INFO
0 تعليق

AHDATH.INFO

استعادت آمنة ماء العينين ما أسماه المغاربة ساخرين "التوني ديال الخدمة" أي سترة رأسها خلال ترؤسها جلسة الأسئلة الشفهية ليوم الإثنين وإن تركت لبعض الخصلات من شعرها أن تظهر للعموم، وتركت أيضا لأحمر شفاه أن يعتلي شفتيها أكثر من القدر المسموح به لدى الإسلاميين عموما

ملاحظون كانوا ينتظرون دخول آمنة دون سترة رأس مثلما ظهرت في صورها الباريسية، لكنهم وجدوا لها بعض العذر في موجة البرد القارس التي تجتاح المغرب هاته الأيام، ورضوا بتلك الخصلات الفوضوية من الشعر التي ظهرت على شاشة تلفزيونهم وذكرتهم بنزار قباني وهو يتغنى بالشغر الغجري المفرود المسافر في كل الدنيا قبل أن يغنيها عبد الحليم حافظ ويتركها خالدة لايمكن أن ينساها المتتبعون أبدا

السؤال الآن هو هل كان هذا المظهر ردا على ماقاله العثماني عن آمنة في سوس ؟ أم هي بداية وخطوة أولى في انتظار "الفتح العظيم"؟ أم الحكاية فقط استمرار لنفاق مظهري اكتشفه المغاربة ولم يستفيقوا بعد من صدمة اكتشافه بهذا الشكل المفاجئ فعلا؟

تعليقات الزوّار (0)