إجماع على رفض مشاريع تصميم التهيئة بأقاليم النواصر ومديونة

الجمعة 22 فبراير 2019
سعـد داليا
0 تعليق

AHDATH.INFO

عادت مشاريع تصميم التهيئة إلى خلق جدل كبير في تضارب الاختصاصات بين الوكالة الحضرية للدار البيضاء ومجموعة مجالس المنتخبة على مستوى إقليم النواصر ومديونة ، وهو ما سيدفع عامل الوكالة الحضرية للدار البيضاء والمفتشية الجهوية للتعمير إلى دعوة رؤساء الجماعات المتضررة من مشاريع التصميم التهيئة إلى اجتماع اللجنة المركزية لتسوية المشاكل المترتبة عن مشاريع تصميم التهيئة .

رفضت بداية الأسبوع الجاري مجموعة من المجالس المنتخبة بإقليمي مديونة والنواصر نواحي مدينة الدار البيضاء المصادقة على مشروع التصميم التهيئة في نسختها الأولى ، وتجديد الدعوة إلى الوكالة الحضرية للدار البيضاء بإدخال مجموعة تعديلات وملاحظات على مشروع التهيئة قصد ملائمته مع تطلعات ساكنة المجالس المنتخبة ، تؤكد إحدى التدخلات خلال انعقاد الدورة العادية لشهر فبراير للمجالس المنتخبة ( مديونة والنواصر ) أن إحدى المكاتب التقنية للدراسة المكلفة بإعداد مشاريع تصميم التهيئة لم تتحمل عناء التنقل وخروج من مكاتبها الإدارية بمدينة الرباط قصد معاينة الأراضي الغير المبنية والأحياء السكنية ، وهي بالتالي غير مؤهلة في إخراج تصاميم تراعي حاجيات الساكنة وخصوصية الجماعات الترابية .

المجلس الجماعي للنواصر برر قرار رفضه مشروع تصميم التهيئة إلى كون المشروع يقف حجرة عثرة في تنمية جماعة النواصر ومصالح الوكالة الحضرية للدار البيضاء لم تأخذ بعين الاعتبار أزيد من 241 شكاية رفعتها ساكنة الجماعة الحضرية النواصر فيما يتعلق بفتح التعمير بمجموعة مناطق على غرار ما هو قائم ببلدية الدورة المجاورة ، المجلس استغرب لموقف الوكالة الحضرية للدار البيضاء في عدم فتح التعمير والترخيص لبناء عمارات سكنية من 5 أو 6 طوابق كما معمول به بالجماعات المجاورة والمحاذية لجمعة النواصر .

وببلدية مديونة طالب مجلسها الجماعي الوكالة الحضرية للدار البيضاء بضرورة إدخال مجموعة تعديلات على مشروع تصميم التهيئة تنسجم مع النمو الديمغرافي والتوسع العمراني الذي تشهده منطقة مديونة ، رئيس المجلس البلدي " صلاح الدين أبو الغالي " استغرب موقف مصالح الوكالة الحضرية في عدم الترخيص لعدة مناطق سكنية بالبناء عمارات سكنية من ثلاث طوابق سكنية تجاورها تجزئات سكنية من أربعة طوابق ، ولجوء الوكالة إلى منع البناء في منطقة مرخصة بإعادة هيكلة السوق البلدي رصدت إليه ملايين الدراهم .

تعليقات الزوّار (0)