الأحرار يجدد دفاعه عن اللغات الأجنبية بعيدا عن الازدواجية

الأحد 24 فبراير 2019
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

عبر المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار عن أسفه بسبب اختتام الدورة البرلمانية، دون التصويت على القانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين، و أوضح البيان الصادر عن الحزب أن «جانبا من النقاش العمومي حول التعليم أطرته الاصطفاف الإيديولوجية بدل أن تؤطره الوثيقة الدستورية والخطب الملكية السامية والرؤية الإستراتيجية لإصلاح منظومة التربية والتكوين، كثوابت متوافق عليها.«

واستغرب المكتب السياسي لحزب الأحرار، خلال الاجتماع الذي ترأسه عزيز أخنوش، أمس السبت 23 فبراير 2019 بمدينة الداخلة،  الفاعلين السياسيين «ازدواجية خطاب بعض الفاعلين السياسيين، الذين يدافعون عن هذا التوجه بسبب مواقف إيديولوجية وتاريخية لم تعد صالحة للمجتمعات التي تنشد المعرفة والتقدم، على الرغم من أن بعضهم غير مقتنعين بالتوجه الذي يدافعون عنه، بل لا يستطيعون اختياره منهجا لأبنائهم ومقربيهم.، يقول البيان الذي شدد على دفاعه عن اعتماد  اللغات الأجنبية لتدريس المواد العلمية، ضمانا لجودة التعليم وسعيا لتحقيق المساواة بين كل فئات الشعب المغربي.

وفيما يتعلق بالوضع الثقافي الأمازيغي، جدد التجمع تأكيده على ضرورة الرقي بالأمازيغية لغة وثقافة، بعيدا عن المزايدات السياسيوية الضيقة، باعتبارها إحدى ركائز الهوية الوطنية، وذلك عبر إقرار رأس السنة الأمازيغية عطلة رسمية مؤدى عنها، وعبر التعجيل بإخراج القانونين التنظيمين، على التوالي، للطابع الرسمي للأمازيغية والمجلس الوطني للثقافة واللغات .

تعليقات الزوّار (0)