أهالي قرية إسبانية يبلغون الشرطة عن مُتبرِّع مجهول!

الخميس 14 مارس 2019
متابعة
0 تعليق

AHDATH.INFO

أبلغ أهالي قرية إسبانية الشرطة عن مُتبرِّع مجهول يترك مظاريف ماليةً أمام منازلهم.

إذ عاش سُكَّان قرية فيلارامييل بشمال إسبانيا في حيرةٍ من أمرهم بسبب مُتبرِّعٍ مجهولٍ يترك مظاريف ماليةً في الصناديق البريدية أو أسفل أبواب المنازل، بينما سعى الجميع لحل لغز «روبن هود» الإسباني.

فبدايةً من الأسبوع الماضي، تلقَّى قرابة الـ15 شخصاً في القرية مظاريف تحتوي على مبالغ تصل إلى 100 يورو (حوالي 115 دولاراً) من الأوراق النقدية، بحسب تصريحات نوريا سيمون، عمدة القرية، لوكالة الصحافة الفرنسية.

ويُحاول السُكَّان المحليون فهم أسباب حصول مجموعةٍ غير مترابطةٍ من أبناء القرية، التي يبلغ عدد سكانها حوالي 800 نسمة، على تلك الهدايا دون غيرهم.

ووصفت بعض التقارير الإخبارية الإسبانية الرجل بأنه «روبن هود فيلارامييل».

إذ قالت نوريا: «نشعر جميعاً بالارتباك ونعيش حالةً من الانتظار؛ لأننا لا نعلم مصدر الأموال أو شخصية المُتبرَّع. ولا نعلم نواياه الدفينة».

ورغم حصول البعض على أوراقهم النقدية داخل مظاريفٍ بنية اللون، تقول نوريا إن البعض الآخر حصل على رسائل تحمل اسم المُستلم وعنوانه وجملاً على غرار «أميرة الأسرة»، مع قلبٍ مرسوم.

وأضافت نوريا: «أرملةٌ تعيش مع نجلها، أزواجٌ لديهم أطفالٌ صغار، وأزواج مُسنون، وأزواجٌ في منتصف العمر دون أطفال». لا يُوجد رابطٌ حقيقي بين المُستلمين.

وتوجَّه بعض من حصلوا على الأموال إلى مقر الشرطة أو المصرف للإبلاغ عن الأمر، والتأكُّد من صحة الأوراق النقدية، وتبين أنها أوراقٌ نقديةٌ سليمة.

وذكرت نوريا أن الشرطة لم تفتح تحقيقاً لعدم ارتكاب أي جريمةٍ بحق أحد، وفق صحيفة Daily Mail البريطانية.

تعليقات الزوّار (0)