"أيام خائنة" .. تجربة روائية لعبد السلام شرماط تزيح العتمة عن المغرب المنسي

الخميس 28 مارس 2019
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

«هي سيرة غيرية تختزل مغرب الهامش المنسي في فترة ما قبل الإستقلال، حيث الناس البسطاء الذين غدرت بهم الأيام الشامتة ليعملوا على بناء أنفسهم بأنفسهم في أيام السيبة» .. بهذه العبارات  اختارت الإعلامية سعيدة شريف، الحديث عن رواية "أيام خائنة" للدكتور عبد السلام شرماط، خلال حفل التقديم والتوقيع الذي أشرفت على تسييره يوم الثلاثاء 26 مارس 2019 بالمقهى الأدبي بمسرح محمد الخامس بالرباط.

 

وتتمحور أحداث القصة حول شخصية "زاكور" الذي يختزل صوت فئة من المغاربة، قدر لها أن تبحث عن حياة أفضل وسط ظروف جد صعبة، بدأت من الدوار لتنتقل إلى المدينة وبعدها خارج المغرب، وتحديدا فرنسا حيث سيجد البطل نفسه جنديا يدافع عن فرنسا ضد الغزو الألماني، وذلك ضمن مشهد يختزل كل فصول القساوة والفظاعة التي تمثلها الحرب.

أحداث الرواية محاولة لتسليط الضوء على جيل كامل عاش داخل العتمة، رغم جهوده و تضحياته خلال فترة الحماية وما بعد الإستقلال دون أن يكون له نصيب من الاهتمام أو الدعم.

 

 

وعن ظروف نشر الرواية، وجهت سعيدة شريف خلال حفل التوقيع الذي أشرفت على تسييره تحية إلى الناشر بسام الكردي عن المركز الثقافي للكتاب، « الذي قبل مغامرة عمل إبداعي أول» للدكتور شرماط الذي يوجد له قيد الطبع روايتان وكتاب يتناول حياة اليهود المغاربة.

تجدر الإشارة أن صاحب رواية "أيام خائنة"، متحصل على شهادة الدكتوراه في اللغة العربية بجامعة محمد الخامس بالرباط 2001، كما عمل أستاذا للتعليم الثانوي قبل التحاقه بالجامعة الليبية خلال الفترة الممتدة ما بين 2001 و 2010 ، ليعمل حاليا كمسؤول عن التدقيق اللغوي بمؤسسة "مؤمنون بلا حدود".

تعليقات الزوّار (0)