البابا من روما: وجدت الملك صديقا وأخويا وقريبا و زيارتي للمغرب جسر أمل بين الحضارات

الأربعاء 3 أبريل 2019
AHDATH.INFO
0 تعليق

AHDATH.INFO

نوه الحبر الأعظم البابا فرانسيس، صباح الأربعاء، في لقاء مفتوح عقده بساحة القديس بطرس وسط الفاتيكان (بالعاصمة الإيطالية روما)، بعمق الصداقة والقرب الذي يجمعه بالملك محمد السادس، في معرض حديثه أمام حشد كبير من المؤمنين عن زيارته الأخيرة للمغرب، واصفا إياها بـ«جسر الأمل الذي امتد بين الحضارات».

وثمن الحبر الأعظم المشاورات التي جمعته بالملك محمد السادس، واصفا إياها بـ«الخطوة الشجاعة ضد الخوف من الآخر»، مضيفا أنها «هبة الله.. لأن الخوف الحقيقي كان سيستبد بنا لو لم نقم بها»، مشددا على قيمة رسائل الأمل التي حملها خطاب العاهل المغربي، مشيرا إلى أنها «تخدم الأمل.. والأمل هو أن تبنى الجسور بين الحضارات».

وفي تنويه صادق وجميل بجلالة الملك محمد السادس قال فخامة الحرب الأعظم "وجدت جلالته أخويا وصديقا وقريبا جدا مثل والده الراحل الحسن الثاني".

تعليقات الزوّار (0)