مباحثات بين المغرب وبلغاريا لتعزيز التبادل التجاري

الأربعاء 17 أبريل 2019
ومع
0 تعليق

AHDATH.INFO

شكلت سبل تعزبز التباجل التجاري، لاسيما المنتجات الفلاحية، محور مباحثات أجراها وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، أمس الثلاثاء بمكناس، مع نظيره البلغاري، رومين بورودزانوف.

وتم التركيز خلال هذا اللقاء، الذي انعقد على هامش الدورة الرابعة عشرة للمعرض الدولي للفلاحة بالمغرب (2019)، على إمكانيات تطوير تبادل المنتجات الفلاحية بين البلدين والنهوض بمختلف أشكال التعاون، خاصة الموجه نحو إفريقيا وتوسيع مجالاته ليشمل العلوم الزراعية، وكذا تحديث الأساس القانوني التعاقدي للتعاون في المجال الفلاحي.

كما ناقش الجانبان دعم تثمين القطاعات الفلاحية، والتكوين المهني الفلاحي، والبحث والتطوير، والأمن الصحي، وتطوير الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وفيما يتعلق بالصيد، تم التأكيد على أن البحث في الصيد البحري قد يشكل مركز تعاون بين المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري والمعاهد المماثلة في بلغاريا.

وأعرب بورودزانوف، في تصريح للصحافة، عن رغبته في تطوير العلاقات الثنائية في المجال الفلاحي، مشيرا إلى أن العمل المشترك بين البلدين سيمكن من تعزيز التجارة بين الفاعلين في هذا القطاع بالمغرب وبلغاريا.

ويشكل المعرض الدولي للفلاحة بالمغرب، المنظم من 16 إلى 21 أبريل الجاري، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، موعدا سنويا لا محيد عنه للتعريف بالمنجزات التي حققها المغرب في المجال الفلاحي.

كما يعد المعرض، الذي يقام على مساحة 185 ألف متر مربع تشمل 95 ألف متر مربع مغطاة، والذي يعرف مشاركة 1500 عارض من 60 دولة، فرصة جيدة لمناقشة عدد من القضايا المتعلقة بالفلاحة المغربية، بما في ذلك تعزيز الشغل في العالم القروي، وفقا للتوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

تعليقات الزوّار (0)