"الصورة التي هزت مشاعر المغاربة" .. محاولات نصب باستخدام صورة فلبينية!!

الإثنين 22 أبريل 2019
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

"الصورة التي هزت مشاعر المغاربة" .. هكذا تداولت بعض الصفحات والمواقع الالكترونية، صورة لسيدة في الشارع وهي تلاعب طفلها، حيث تم تناقل الصورة على أنها لسيدة مغربية في حالة تشرد تحاول تسلية طفلها بطريقتها.

و من باب التعاطف اقترحت بعض الصفحات إنشاء حملة تبرع لها، في حين قال البعض أنه على علم بعنوانها وأنه سيتطوع لنقل هذه المساعدات،بينما عبر البعض بأنه فعلا تم التكفل بها من بعض المحسنين الذين لا يرغبون في الظهور ..  مع أن الصورة لسيدة من الفلبين!!

وقد تم تناقل صورتها خلال الأسبوعين الماضيين داخل عدد من المواقع الآسيوية، قبل أن تجد طريقها إلى المغرب بعد أن صادفها شاب يدعي زكرياء خلال بحثه في الفيس « البارح كنت مسركل فالفايسبوك و هي تبالي هذه الصور ناشرها واحد الكونط من "الكوت ديفوار" هزيتهوم و نشرتهوم فصفحة و كتبت فالتعليق "أن هذه الأم الرائعة خالقة السعادة مع ولدها رغم الفقر و التشرد" دون أن أشير الى أن الصور ليست من المغرب (سهوا) .. ماذا وقع بعد ذلك ؟تبارطاجاو .. و عشرات الصفحات أخذت الصور و نسبتها لأم مغربية و صحف الكترونية أعادت نشرها على أساس أنها باحدى المدن المغربية و قالت أن هناك حملة لجمع التبرعات و جاري البحث عن مأوى للأم و ابنها«.

الصورة التي بنى عليها البعض الكثير من القراءات المتحاملة كالعادة، كشفت جزء من محاولات النصب التي يحاول البعض القيام بها من خلال الركوب على موجات التعاطف، حيث تم إطلاق حملات تبرع لا يعرف وجهتها ؟ كما كشف سهولة ترويج المغالطات على مواقع التواصل.

تعليقات الزوّار (0)