مالي والسينغال ضيوف شرف ملتقى تمسولت للتعليم العتيق بتارودانت

الأحد 28 أبريل 2019
موسى محراز
0 تعليق

AHDATH.INFO

بمناسبة الذكرى السادسة عشرة لميلاد ولي العهد الأمير الجليل مولاي الحسن، وتحت شعار " فاستبقوا الخيرات...خدمة للوطن والدين، عاش محيط المدرسة العتيقة تمسولت بحماعة تافراوتن ضواحي بمدينة تارودانت، السبت 27 أبريل 2019، حفل استقبال على شرف فعاليات الملتقى الوطني والدولي السنوي لمؤسسة تمسولت للتعليم العتيق.

و تم بالمناسبة استقبال ضيوف شرف الموسم السنوي الديني من مالي والسينغال وشخصيات وازنة يتقدمهم القائم بأعمال سفارة دولة اندونيسيا.

الملتقى الوطني والدولي السنوي في نسخة الرابعة والمنظم من طرف جمعية المساعي الحميد بمؤسسة تمسولت العتيقة، وبعد النجاح الباهر الذي حققته الدورات الثلاث الأخيرة، له نكهة خاصة هذه السنة، حيث الحضور الوازن لكل من دولة مالي والسينغال كضيف شرف للدورة بحضور سفيري البلدين.

وحسب البرنامج المسطر للدورة، ستعرف هذه الأخيرة وعلى مدى اليومين أي يوم السبت والأحد 27 و 28 أبريل 2019، عدة أنشطة متميزة، حيث العروض المبرمجة منها ما هو رياضي وثقافي وفكري وعلمي وديني، حيث القيام بزيارات تفقدية واستطلاعية لمرافق ومعارض وورشات منظمة بالموازاة مع فقرات الدورة الرابعة للملتقى.

وسيتم إعطاء الانطلاقة لتوزيع 100 نظارة على المستفيدين من القافلة الطبية المنظمة أيام 7 و 8 و 9 مارس من سنة 2019، والتي اشرف على تنظيمها يونس السايح.

كما سيتم تدشين وافتتاح متحف خاص بثرات رائد من رواد الأغنية الأمازيغية الملتزمة الفنان المرحوم الحاج احمد امنتاك ابن منطقة تمسولت الهركيتية.

إضافة إلى تقديم لوحة ترحيبية خاصة بالمشاركين، ثم كلمة رئيس جمعية المساعي الحميدة، كلمة وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، كلمة مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للقيمين الدينيين، كلمة يونس السايح، قصيدة بالمناسبة لفقيه المدرسة الحاج إبراهيم أيت بونصر.

تعليقات الزوّار (0)