جان فانيي...صديق الضعفاء الأبدي يغادر عالمنا

الثلاثاء 7 مايو 2019
لمياء الديلامي
0 تعليق

AHDATH.INFO

كان هوسه الأكبر في الحياة إيجاد مكان للأكثر ضعفا من بيننا لكي يتنفسوا قليلا من الهواء المشترك هم الآخرون، وكان محرك حياته من بدئها حتى المتم العثور على طريقة ما لتيسير الحياة على من قررت أن تكون شاقة عليهم منذ البدء دونما ذنب جنوه

ليلة الإثنين/الثلاثاء غادر جان فانيي عالمنا عن سن تناهز التسعين سنة أمضاها في عشق الضعفاء والأقل قوة والأكثر هشاشة والآخرين، أسس سنة 1964 "السفينة" l'arche  المشروع الذي مد به اليد إلى كل الذين لم تمتد لهم يد وبقي حتي اللحظات الأخيرة من العمر قادرا على الوفاء بكل التزاماته تجاه هؤلاء صغارا كانوا أم كبارا

أحب لقب إلى قلب هذا الكندي الجميل الذي عشق فرنسا ومات فيها كان هو لقب "رسول الحمقى"، إذ كان يعتبر أن مكان المغايرين والمتأخرين والمختلفين ليس المعزل النفسي أو مستشفى المجانين، كان يقول إن أفضل مكان يمكن أن يوضعوا فيه هو القلب وحينها سيشعرون بكل الأمان ولن يرى أحد أنهم مغايرون

تعليقات الزوّار (0)