انتشال جثة طفل من ساقية تافلاكت بتارودانت

الخميس 16 مايو 2019
موسى محراز
0 تعليق

AHDATH.INFO

تمكن عدد من ساكنة حي بويفرنة بالحي الإداري ـ المحايطة ـ مؤازرة بالسلطات المحلية في وقت متأخر من ليلة الأربعاء/ الخميس، من انتشال جثة طفل لم يتجاوز سنة الخامسة من العمر، من وسط ساقية تافلاكت على مستوى حي بويفرنة خارج أسوار المدينة، وقد فارق الضحية الحياة.

ورجحت مصادر من عين المكان أن الحادث يرجح أن يكون عرضيا، مشيرة إلى انه  وفي انتظار ما ستسفر عنه نتائج التحقيقيات في النازلة، من المرجح أن يكون الضحية وهو في طريقه إلى منزله الأسري قد سقط في الساقية حيث ظل لفترة وسط المياه إلى أن لفظ أنفاسه الأخيرة.

وفي التفاصيل التي استقتها الجريدة من عين المكان، فقد علم من مصادر مقربة أن الضحية يسكن بالقرب من ساقية " الموت "، كما سميت بعد الحادث، غاب عن الأنظار مند عصر يوم الأربعاء، حيث غادر منزله متوجها نحو احد الدكاكين.

غياب الطفل الغير المعتاد دفع بالأسرة مؤازرة بمجموعة من أبناء الحي الذي ابدوا تعاطفهم وتضامنهم مع جيرانهم المكلومين، إلى الخروج بحثا عن الطفل المفقود.

وعن طريق الصدفة، راودت احد ساكنة الحي فكرة القيام بتفتيش وسط الساقية، ليقف الجميع مصدوما أمام اكتشاف الحذاء البلاستيكي للطفل، قبل العثور على الجثة كاملة والضحية قد فارق الحياة تاركا وراه أسرة مكلومة بسبب فقدانه لطفلها الوحيد من  أسرة متكونة من أب وأم وأربعة إخوة كلهن إناث.

تعليقات الزوّار (0)